فيديو: عضو شورى سابق يكشف قصة رحلته من الشك إلى الإيمان.. وعلاقة جده بالشيعة

66d037b7-ce2e-42cc-9b44-fae6cca62406

أكد عضو مجلس الشورى السابق الكاتب الصحفي نجيب الزامل أن توسعه في قراءة الفلسفات المادية كان سبباً في دخوله في رحلة من الشك طال مداها، كاشفاً أن أحد معلميه كان له الفضل الأبرز بعد الله في عودته للإيمان.
وأوضح الزامل خلال استضافته ببرنامج “يا هلا” على قناة روتانا خليجية مساء أمس (الثلاثاء) أن معظم من أثروا في حياته الأولى كانوا أمريكيين، حتى إنه في صغره كان يظن أنه أمريكي بحكم عمل والده في “أرامكو”، مبيناً أن امرأة أمريكية أثرت في طفولته، وكان لها الدور الأبرز في تحويل اهتماماته للقراءة والمعرفة.
ولفت إلى أن مدرسته الأولى كانت “انطباعية” لا تؤمن بالدين وأنها كانت تعطيه الكثير من الكتب التي أثرت على إيمانه في هذا السن، قائلا: “عشت رحلة طويلة من الشك بسبب توسعي في قراءة الفلسفات المادية، وأستاذي الغزاوي ساعدني على العودة للإيمان”.
وتابع: “كان معلمي في الثانوية وكان صديقي، ورغم أنني كنت أتعالى عليه بسبب “خرابيطي” الفلسفية إلا أنه لم يتخلّ عني”، لافتا إلى أن تعرضه لحادث أثناء الثانوية وقول الطبيب له إنه سيموت خلال 9 أشهر أثر عليه، فصار مهيأ لتقبل نصيحة أستاذه بأن يصلي.
ونوه إلى أن جدّه كان السني الوحيد بالمنطقة، ورغم ذلك كان كل الشيعة يأتمنونه على حفظ مالهم، فيحتفظ به لهم في خزانته الألمانية، مؤكداً أن أجمل ما في الإسلام هو طهارة اللسان والقلب، وعندما ذهبا صار هناك جدار من عدم الثقة والخوف بين السنة والشيعة.

شاهد أيضاً:
معالجون نفسيون: أغلب السعوديين يعانون من الإدمان الأبيض
السجن 38 سنة لـ 8 مدانين بالتستر على مطلوبين وتأييد القتال في الخارج
صور: تنفيذ حكم الجلد بحق 3 شباب أدينوا في قضايا مخلة بالشرف