الأمير فيصل بن تركي: النصر ليس برشلونة والثلاثية صعبة قوية

786458445596

كشف رئيس النصر الأمير فيصل بن تركي أن إدارة ناديه لم تتقدم بطلب لإدارة التعاون لنقل المباراة للرياض في حال تحقيق النصر لدوري عبداللطيف جميل للمحترفين، وقال: “لا نريد الحديث في امر لايزال في الملعب وسابقا لأوانه والنصر لم يتوج بعد، ولكن يفترض في حال التتويج في القصيم لابد ان يكون الملعب جاهزا من النواحي الفنية والإدارية ليليق بختام الموسم الرياضي”.
ورفض الحديث عن تجديد عقد الظهير الأيمن خالد الغامدي والرد على وكيله غرم الغمري بخصوص أنه منح إدارة النصر مهلة لتوقيع العقد الجديد من عدمه، وأضاف: “إدارة النصر حريصه على المحافظة على نجوم الفريق وبقائهم واستمراريتهم في الفترة المقبلة ونحن حتى هذه اللحظة ملتزمون الصمت وعدم التعليق وسنواصل السير على هذه الطريقة ولن يكون ظهورنا متكررا عبر الإعلام للرد على كل مايطرح فيه لأن لدينا في النادي عمل كبير ولكن لو لم تكن إدارة النادي حريصة على الاحتفاظ بنجوم الفريق لما قامت بتجديد العقود كما حدث مع محمد السهلاوي وعمر هوساوي وإبراهيم غالب والحارس عبدالله العنزي ولو لم نكن حريصين على تجديد عقد اللاعب خالد الغامدي لم نكن نوقع إتفاقية ملزمة بين الطرفين”.
وطالب الجماهير النصراوية بالوقوف مع جميع اللاعبين الذين قدموا تضحيات كبيرة في هذا الموسم وظهروا بالشكل الفني المميز لأنهم يمثلون شعار النصر خير تمثيل وقال: “أتمنى بأن لايتم زعزعة الثقة فيهم بمجرد خسارة مباراة او مباراتين لاسيما وأن هؤلاء اللاعبين هم من أوصلوا الفريق الى صدارة الدوري وقبل نهايته بثلاث جولات وحققوا بطولة كأس ولي العهد، ومن الطبيعي ان تكون ردة فعل الجمهور عاطفية وأنه من الطبيعي أن يتأثر بخسارة مباراة ولكن أتمنى أن يتم تقدير اللاعبين ونحن كجمهور اصبح طموحنا كبيرا في هذا الموسم وسبق وأن تحدثت عن رأيي عن مقولة متصدر لا تكلمني وقلت بأنها لا تهمني بقدر ما يهمني هو أن ينتهي الموسم وأن يكون النصر هو البطل”.
وأضاف: “هناك مكابرة لدى البعض عندما يرى بأن النصر صعب أن يخسر في هذا الموسم وهذا جاء من خلال أن الطموح بات كبيرا وأن النصر سيحقق الأرقام القياسية وسينال الثلاثية وليعرف هؤلاء أن النصر ليس ببرشلونة عام ٢٠١٠ والذي يعتبر أفضل فريق بالعالم ولايزال ومع ذلك خسر في ذلك الموسم مع أنه حقق جميع البطولات، وفي وجهة نظري لايوجد فريق في العالم لا يخسر ويجب علينا أن نكون أكثر عقلانية ونتفهم أن كرة القدم تحتمل الخسارة والانتصار والتعادل وعلى جمهور النصر أن يعلم جيدا أن هذا الموسم يعتبر استثنائيا بمعنى أن النصر لو وفق بإذن الله وحصل على بطولة دوري عبداللطيف جميل فإنه لم يسبق للنصر ان حصل على بطولتين في موسم واحد إلا في عام ١٤٠١ه والنصر الآن أصبح فريقا قويا ومنافسا وموجودا وسجل تميزا غير عادي في هذا الموسم على الأصعدة كافة داخل الملعب او حتى خارجه وأتمنى أن يواصل جمهورنا وقفاته التاريخية مع الفريق ولازلت أتذكر جيدا الموقف بعدما خسر الفريق بطولة كأس ولي العهد في الموسم الماضي كيف وقتها حضر الجمهور في مقر النادي وكان تفاعله مؤثرا على عمل ادارة النادي لهذا الموسم وأمامنا ثلاث مباريات مهمة والفريق سوف يسعدكم كثيرا”.
وأكد الأمير فيصل بن تركي بأنه يحترم جميع من ينتقده كرئيس للنصر وقال: “أتعامل مع الانتقادات وفق مصلحة النصر ولكنني لا أريد الرد على هؤلاء في هذا الوقت لأن أمامنا مباريات مهمة وبعد نهاية الموسم لكل حادث حديث، ولكن للأسف بعض المنتقدين لو حققت كأس العالم للأندية لن تتغير آراؤهم، والعديد من الاشخاص ازعجتهم نتائج النصر وهذا شيء طبيعي ونعرف نتعامل مع هذا بشكل جيد لأنها لم تعد مجدية وأصبحت ظاهرة للجمهور وأسلوب قديم عفا عليه الزمن”.
ومضى الأمير فيصل بن تركي يقول: “اي فريق في العالم لابد وأن يواجه انخفاضا في المستوى الفني في فترة من الوقت خلال الموسم وهذه لأسباب كثيرة فمباراة الهلال اعتقد بأن خروج المدرب كارينيو بين الشوطين كان له تأثير مباشر لاسيما واللاعبون تعودوا على مدربهم وكذلك اندفاع الفريق بعد طرد اللاعب سلمان الفرج اما مباراة الشباب فكان الفريق ينقصه قبل هذه المباراة أكثر من ثمانية لاعبين وتواجدهم مع المنتخبات وتلك ليست أعذار مبررة نسوقها لكن لم نكن نتمنى ان يكون ظهور الفريق بالشكل الذي كان عليه في المباراة الأخيرة، وخسرنا بطولة كبيرة ومن الصعوبة أن يحقق فريق الثلاثية في موسم واحد وآخر فريق كان في عام ٢٠٠٣ وكرة القدم لا تعترف لا بمن يخدمها داخل الملعب ونحن لم نكن في مستوانا في آخر مباراتين واللاعبون يعون جيدا المسؤولية الملقاة على عاتقهم وانا قلتها سابقا اذا لم نحقق اربع نقاط من الثلاث المباريات فإننا لانستحق البطولة”.
وأبدى الأمير فيصل بن تركي عتبه على الحضور الجماهيري في مباراة الشباب، وقال: “كان هناك هدوء سبق مباراتنا الأخيرة أمام الشباب من الجميع رغم اننا سعينا في عملنا كإدارة لتجهيز الفريق لهذه المباراة ولكن الحضور الجماهيري للمباراة لم يكن يوضح بأن هناك اهتماما بالمباراة واللاعب يتأثر بهذا الأمر وكان يفترض تواجد الجمهور بكثافته التي عرفناها عنهم وأؤكد على أن جمهور النصر هو الوقود الحقيقي للبطولات واطلب من الجمهور في الفترة المقبلة والتي تعتبر مفصلية وتاريخية للنادي وجمهورنا دائما وقفاته مشرّفة ووفي مع فريقه، وأتمنى تواجدهم يوم(الاحد) بعد المقبل أمام الاتحاد وأتمنى عدم تجريح اللاعبين لأنه ممكن أي لاعب يتعرض لانخفاض في مستواه والبطل الوحيد حتى الآن في الموسم هو النصر ونحن في طريقنا للثانية”.
واستغرب الأمير فيصل بن تركي عن ظهور الشكاوى على النصر فور وصولها للاتحاد السعودي لكرة القدم، بينما لانسمع بتسريب اخبار تسديد النصر للقضايا عن طريقهم اسوة بالشكاوى.
واختتم رئيس النصر حديثه مؤكدا ثقته بالمدرب الأورجواني دانيال كارينيو الذي ساهم مع اللاعبين بتحقيق كأس ولي العهد والحصول على ستين نقطة، وقال” “لدينا في السعودية 20 مليون مدرب فمن الصعب الاتفاق على مدرب كون جميع الجماهير والرياضيين مدربين”.

المصدر: صحيفة الرياض

شاهد أيضاً:
إدانة 5 مسؤولين بتسريب معلومات لأندية خليجية وعربية
فيديو: أتلتيكو مدريد يمزق تاريخ ميلان برباعية ويصعد لدور الـ8 بسهولة
فيديو: بايرن ميونيخ يصعد على حساب الأرسنال للعام الثاني