اعلان

مواطن ينتظر البت في مقتل مولودته منذ سنة ونصف

Advertisement

265546

ينتظر مواطن بمحافظة بيشة البتّ في شكواه منذ سنة ونصف السنة، بعد اتهامه طبيباً من جنسية آسيوية يعمل بمستشفى الملك عبدالله بإجراء عملية فتاق لمولودته دون علمه، والتسبب لها بمضاعفات تسببت بوفاتها. وقال المواطن “مبارك عايض القحطاني” إنه أدخل زوجته مستشفى الملك عبدالله ببيشة بتاريخ 9/ 10/ 1433هـ، وولدت في نفس تاريخ اليوم الذي أدخلت فيه، وأفاده طبيب من جنسية آسيوية بأن المولودة بها فتاق في الجهة اليسرى، ويلزمها إجراء عملية بشكل سريع، وأثناء عمل الفحوصات الطبية لها ذكر الطبيب أن المولودة عندها ضغط دم في شرايين القلب، ولا يستطيع إجراء العملية في الوقت الحالي لها، ويلزم الانتظار لعدة أيام.

وأضاف القحطاني أنه أخرج زوجته من المستشفى بعد الولادة بأربعة أيام، مع تأكيد الطبيب أن على المولودة البقاء في المستشفى تحت الملاحظة، ليتفاجأ بعدها بالاتصال من المستشفى بأن عليه الحضور لاستلام جثمان ابنته، حيث صعق حينما رأى جثمان ابنته وقد أجريت لها عملية دون إشعاره أو الأخذ بموافقته. وطالب المواطن بالبت في شكواه التي ينتظرها منذ مدة ولم يحدث لها أي شيء، ومحاسبة المتسبب بوفاة ابنته، وإحالتهم للشرع. من جهته ذكر المتحدث الرسمي لصحة “بيشة” عبدالله سعيد الغامدي، أنه تم التحقيق في حينه بشكوى المواطن، ورفع الملف إلى الهيئة الطبية الشرعية بعسير للفصل فيه.

شاهد أيضاً:
إغلاق مطعم بظلم يحضر اللحم المندي بأخشاب الطبليات
أسباب غياب حزب الله عن تصنيف الداخلية للجماعات الإرهابية
إندبندانت البريطانية: مزاعم عن استغلال الأثرياء السعوديين للاجئات السوريات