صور: انهيار مبنى بجدة يكشف عصابة امتهنت تصنيع المُسكر

1

في وقت متأخر من مساء أمس، لقي شخص مصرعه نتيجة انهيار مبنى من دور واحد في جدة بعد تعرضه لإنفجار لحظي، في حين عثرت فرق الدفاع المدني، داخل المبنى على عدد “48 برميلاً سعة 220 لتراً”، كانت تستخدم في تصنيع مادة المسكر “العرق”، ليتضح بعدها أن الاستراحة كانت مُشيّدة ومعدة لتصنيع “العرق”.
وأوضح المتحدث الرسمي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة، العقيد “سعيد سرحان”، أنه بعد ورود بلاغ عن وجود انهيار مبنى بعد تعرضه لإنفجار، انتقلت عمليات الدفاع المدني وفرق الإنقاذ والإطفاء وعربة البحث في المباني المنهارة لموقع الحادث، وعند وصولها أتضح انهيار كامل لسقف غرفتين داخل فناء تقدر مساحته بـ 900 متر مربع، وتطاير أجزاء منه على بعد تجاوز ثمانية أمتار داخل الفناء.
وأضاف؛ أن فرق الإنقاذ باشرت عملها في البحث تحت الأنقاض مستخدمة أجهزة الاستشعار ومن خلال البحث تم انتشال شخص ثلاثيني أفادت المعلومات الأولية أنه من أصول أفريقية، فضلاًً عن أمرأة ترتدي عباءة من أصول أفريقية أيضاً تعاملت معها الفرق حسب ما تقتضيه الحالة وسُلّمت بعد ذلك للدوريات الأمنية.
وأشار سرحان؛ أنه حين مواصلة فرق الإنقاذ لعمليات البحث إلى الساعات الأولى من صباح اليوم، تم العثور في إحدى الغرف المنهارة بعد رفع الأنقاض على عدد 48 برميلا سعة 220 لتراً، كانت تستخدم في تصنيع مادة المسكر “العرق”، ومن خلال المعاينة الأولية اتضح أن الحادث وقع داخل استراحة مشيدة بالخرسانة تقع شرق محافظة جدة، ومعدة لتصنيع “العرق”.
وأبان أنه تم نقل المتوفى عن طريق الجهات المعنية إلى المستشفى، وتم عمل طوق أمني على منطقة الحادث، حتى يتم اللإنتهاء من عمليات البحث تحت الأنقاض، ورفع العينات والإنتهاء من التحقيقات الأولية التي لا تزال جارية من قبل شرطة جدة.

2

3

4

5

المصدر: صحيفة تواصل

شاهد أيضًا:
سعودية تكتشف بعد 30 عاماً بأنها شاب
توزيع آيباد يُحوّل مركز فهد الحضاري بينبع لمعركة ضرب
فقيه: تحديد ساعات العمل بالقطاع الخاص من صلاحيات مجلس الوزراء