37 هللة تقود موظفة كاشير ومواطناً إلى الشرطة

1

تسبب خلافٌ وقع بين موظفة كاشير بأحد المراكز التجارية، ومواطن على 37 هللة؛ في اقتيادهما إلى الشرطة، حيث وقعت بينهما مشادة كلامية، انتهت بتدخل حراس الأمن بالمركز وقاموا بإخراج المواطن بالقوة.
وفي التفاصيل، كما يرويها المواطن ويُدعى “نعيم عشفان”؛ فإنه قام بشراء بعض الأغراض من أحد المراكز التجارية، وبعد دفعه ثمن المشتريات لموظفة الكاشير، قام بمراجعة الفاتورة ليجد أنه تبقى له 37 هللة، وعند مطالبته الموظفة بالمبلغ المتبقي ردت عليه بأسلوب غير لائق -على حد قوله-، وسألته إن كان يريد التبرع بها للجمعيات الخيرية، فأجابها بالنفي.
وأضاف؛ بأن الموظفة تجاهلته، وطلبت من عميل آخر التقدم لدفع الحساب، مبيناً أنه علا صوته وطالب بإعادة المبلغ المتبقي “37 هللة”، مما أدى لتدخل حراس الأمن، الذين قاموا بنهره والإعتداء عليه بالضرب لإخراجه من المركز بالقوة -على حد قوله-.
وتابع؛ بأنه اتصل بالشرطة لفض خلافه مع الموظفة وحراس الأمن، حيث اتهم الموظفة بالسرقة والحراس بالإعتداء عليه بالضرب، فتم اقتياده مع الموظفة إلى مركز الشرطة، لافتاً إلى أن بعض المصلحين تدخلوا وتم التنازل عن القضية، بعد تقديم إدارة المركز التجاري اعتذارها ومحاسبة حراس الأمن.

المصدر: صحيفة الحياة

شاهد أيضًا:
نورة العمر: النساء لن يغفرن لمن ظلم المرأة العاملة بوضعها في بيئة غير آمنة -صور
وفاة شخص في إنفجار لحظي في استراحة بجدة
صور: مرور الرياض يُطيح بـ٩ مفحطين و١٤ مطلوب جنائي