كأس في الصرف الصحي تفرق بين زوجين بالمدينة 15 عاما

l20

كشف رجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في منطقة المدينة المنورة، عن عمل سحري، بعد أن عثر زوجان على كأس داخل أنبوب للصرف الصحي الخاص في منزلهما تحوي خيطا أسود به عقد وورقة عليها كتابات سحرية، واعتبره رجال الهيئة السبب في الفراق بينهما لمدة خمس عشرة سنة.
وأوضح مصدر في هيئة المدينة المنورة أنه حضر شاب للمركز يفيد بتعرض والديه لسحر منذ أكثر من 15 عاما أدى إلى فراقهما بعد مشكلات أسرية، وعقب تأكيد عدد من الرقاة أن والديه مسحوران، بدأ أفراد الأسرة في البحث داخل أروقة المنزل عن العمل السحري حتى وجدوا ذات يوم كأسا بأنبوب تصريف المجاري بداخله كيس، يشتبه أن تكون خادمة إندونيسية غادرت قد وضعته لوالديه.
فأحضره الشاب إلى الهيئة ووجد بداخله خيط أسود به عقد وورقة بها كتابات سحرية فتمت الاستعانة بالله، وبعد حرق السحر عادت الأمور إلى طبيعتها في منزل الاسرة وانتهت المشكلات التي تسببت في فراق الزوجين لمدة خمسة عشر عاما.
من جتهه، ثمن مدير عام هيئة المدينة الشيخ سليمان العنزي، ما قام به الأعضاء في اكتشاف سحر فرق بين زوج وزوجته، مبينا أنه تم أيضا كشف خفايا مشكلة أسرية تسببت بها خادمة من جنسية آسيوية بعد اعترافها بتنفيذ أوامر لساحرة في بلادها، كانت تتواصل معها وتأمرها بوضع القاذورات في طعام أسرة كفيلها وقد ضبطت بحوزتها أوراق ممزقة تحوي طلاسم سحرية تم فكها بحمد الله وقد وجد بحوزتها جوالان تستخدمهما في التواصل مع الساحرة بواسطة الرسائل النصية بلغتها، وتدعي بأنها تريد الانتقام من العائلة، مضيفا أنه تمت إحالتها للشرطة لاستكمال إجراءات القضية.
وأكد الشيخ العنزي على ضرورة حسن التعامل مع العمالة المنزلية، من الخدم والسائقين، وعدم بخسهم حقوقهم أو ظلمهم أو تكليفهم ما لا يطيقون، وذلك من خلال التعامل بأدب ولطف، والتزام الأخلاق الحسنة التي يأمر بها الشرع انطلاقا من التوجيه النبوي في التعامل مع الخدم.

المصدر: صحيفة عكاظ

شاهد أيضاً:
بعد 7 سنوات.. قضية قتيل جدة العتيبي تأخذ منحنى جديداً بتوجيه الاتهام لأحد أبنائه
العمل: رواتب العمالة المنزلية الإندونيسية متروك للعرض والطلب
فتيات المدينة يطالبن بتحليل المخدرات قبل الزواج