صدام حسين يفاجئ كفيله ويعمل بمحل تموينات في الدوادمي

260762

لم يتوقع صاحب أحد مراكز التسوُّق بمحافظة الدوادمي أن يستقدم على سجله التجاري وافداً من جنسية آسيوية، يحمل اسم “صدام حسين”، وهو اسم الرئيس العراقي الراحل نفسه. وقال صاحب أسواق “الإكة” بالدوادمي: “فوجئت بعد حضوري للمطار لاستلام مكفولي بأن اسمه (صدام حسين)، وهو الأمر الذي أثارني لطرافته وغرابته؛ كونه من جنسية غير عربية، كما أني لم أكن أتوقع أن ألتقي يوماً مَن يحمله”.

ومن جانبه أكد صدام حسين الذي يعمل بأسواق “الإكة” في الدوادمي، وهو هندي الجنسية، أن الاسم دارج في مدينته، وغير مستغرب. وأكد صدام أن سبب تسميته هو ولادته بعد نهاية الحرب العراقية الإيرانية مباشرة، وأن إعجاب والده بدور الرئيس العراقي الراحل صدام حسين في الحرب، وما حققه من كسر لشوكة النظام الإيراني آنذاك – حسب تصريحه، هو ما دفع والده لذلك. كما أبدى العامل اعتزازه بحمله اسم زعيم عربي، مؤكداً أن الاسم أصبح محط اهتمام أسئلة من يقابله منذ لحظة دخوله السعودية للعمل حتى اليوم؛ لغرابة الموقف لديهم، حسبما فهم من حديثهم.

المصدر: سبق.

شاهد أيضاً:
ينبع تدخل جينيس بأكبر سجادة زهور في العالم
سائق أجرة يعيد 107 آلاف ريال لسعودي فقدها بالزرقاء
طبيب يستغل أمّاً منومة مع طفلتها ويختلى بها عدة مرات