مزحة تتسبب في قتل طالبة أمريكية في الـ 15 من عمرها

81293_large

تسببت مزحة قام بها تلاميذ في المرحلة الثانوية في ولاية أركنسو بمأساة حين أطلق رجل النار على سيارة كان فيها عدة مراهقين أتوا ليهاجموا سيارة ابنه بالبيض، ما أدى إلى وفاة شابة في الـ15. وكانت أدريان برودواي وهي عضو في فرقة تشجيع الرياضيين في مدرستها في السيارة مع ستة تلاميذ آخرين بين سن الـ14 والـ18 عندما توجهوا لتنفيذ مزحة ثقيلة مع زميل لهم. وأرادت المجموعة رشق سيارته بالمايونيز والبيض بحسب ما ذكرت محطة تلفزيون محلية.

وصرح قائد شرطة ليتل روك «يبدو أنها كانت مزحة بين شباب». والتلميذ المستهدف قام بالمزحة نفسها مع أحد زملائه في عيد هاولوين، وأتت المجموعة الآن للانتقام بكل لطافة. إلا أن والد التلميذ المستهدف بالمزحة فتح باب المنزل وأطلق النارعلى سيارة الشباب التي كانت تغادر المكان. وتلقت أدريان برودواي (15 عاماً) رصاصة في الرأس، فيما أصيب تلميذ آخر إصابة طفيفة بشظايا الزجاج. وقد يلاحق مطلق النار ويلي نوبل (48 عاماً) بتهمة القتل بحسب ما أفادت الشرطة. وقال إنه أراد فقط تخويف المراهقين بإطلاقه النار، بحسب ما ذكرت صحيفة «أركنسو ديموكرات غازيت».

شاهد أيضاً:
المملكة واليابان تتفقان على تسريع محادثات اتفاق نووي سلمي
الرئاسة التونسية تعفو عن شاب نشر رسوم مسيئة للرسول بعد ضغط منظمات حقوقية
شاهد: مختل عقلياً يفتتح فعالية ثقافية ويصدر قرار جمهوري في اليمن