السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

فيديو: أرسنال يثأر من ليفربول ويتأهل لدور الثمانية في كأس إنجلترا

FBL-ENG-FACUP-ARSENAL-LIVERPOOL

ثأر أرسنال لهزيمته القاسية أمام ليفربول في الدوري الإنجليزي الأسبوع الماضي وأطاح به من مسابقة كأس إنجلترا بالتغلب عليه 2/1 اليوم الأحد في دور الستة عشر ليحجز أرسنال مقعده بجدارة في دور الثمانية ويستعد لاختباره الأوروبي الصعب والمقرر منتصف هذا الأسبوع. كما تأهل إيفرتون وشيفلد يونايتد لدور الثمانية بفوز الأول 3/1 على ضيفه سوانسي سيتي والثاني على ضيفه نوتنجهام فوريست بنفس النتيجة اليوم في دور الستة عشر للبطولة. على استاد “الإمارات” في لندن ، استعاد أرسنال نغمة الانتصارات بعد هزيمته الثقيلة 1/5 أمام ليفربول وتعادله سلبيا مع مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي وحقق فوزا غاليا اليوم ليطيح بليفربول من المسابقة.

وجاءت المباراة اليوم بعد ثمانية أيام فقط من سقوط أرسنال المدوي أمام ليفربول في الدوري وهي المباراة التي أثارت كثيرا من الجدل والانتقادات تجاه أرسنال وخاصة لاعبه الألماني مسعود أوزيل لكن أوزيل نفسه هو من صنع هدف التقدم لأرسنال اليوم بتمريرة متقنة تهيأت لأليكس شامبرلين الذي سددها في المرمى محرزا الهدف في الدقيقة 16 . وعزز المهاجم الألماني لوكاس بودولسكي تقدم الفريق في الشوط الثاني بهدف في الدقيقة 47 قبل أن يقلص جيرارد الفارق بهدف في الدقيقة 59 من ضربة جزاء حصل عليها زميله لويس سواريز. واستعد أرسنال بهذا الفوز الثمين ، على الاقل معنويا ، للمواجهة المرتقبة مع ضيفه بايرن ميونيخ الألماني يوم الأربعاء المقبل في ذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا.

وجاءت بداية المباراة مثيرة وسريعة حيث تبادل الفريقان الهجمات منذ اللحظة الأولى في محاولة لهز الشباك مبكرا. وكانت الفرصة الأولى في المباراة لليفربول عندما تلقى ستوريدج الكرة من تمريرة بينية متقنة في الدقيقة الثانية وتقدم بها في حراسة الدفاع ثم سددها قوية ولكن الحارس تصدى لها بصعوبة وأخرجها لركنية لم تستغل جيدا. وبعد عدة محاولات لم تكتمل لفريق أرسنال ، سنحت الفرصة مجددا لليفربول في الدقيقة الخامسة اثر تمريرة ساقطة من لويس سواريز إلى ستوريدج أيضا خلف دفاع أرسنال ليتوغل ستوريدج داخل منطقة الجزاء مراوغا الحارس ولكنه سدد الكرة في الشباك من الخارج بينما خلا المرمى من حارسه.

وشهدت الدقائق التالية عدة محاولات لأرسنال ولكنها افتقدت للفاعلية المطلوبة كما نجح دفاع ليفربول في إفسادها في الوقت المناسب. ونال جون فلاناجان لاعب ليفربول إنذارا في الدقيقة 15 للخشونة مع الأسباني ناتشو مونريال مدافع أرسنال في محاولة لإيقاف هجمات أرسنال المتتالية. وأسفر الضغط الهجومي لأرسنال عن هدف التقدم في الدقيقة 16 اثر تمريرة عرضية لعبها مسعود أوزيل بيسراه من الناحية اليمنى وصلت إلى الفرنسي يايا سانوبو الذي حاول السيطرة على الكرة بوسط منطقة الجزاء ولكنها وصلت منه إلى أليكس شامبرلين بعد لمسة يد من جيرارد ليسددها مباشرة داخل المرمى. ونال فيليب كوتينيو لاعب ليفربول إنذارا في الدقيقة 20 للخشونة مع شامبرلين.

وبذل سواريز وستوريدج جهدا كبيرا في الدقائق التالية بغية تسجيل هدف التعادل كما استحوذ زملاؤهما في خط الوسط على الكرة لفترات طويلة ولكن دون جدوى حيث كان دفاع أرسنال بالمرصاد لكل هذه المحاولات. وصنع ستوريدج فرصة خطيرة لليفربول في الدقيقة 33 عندما توغل داخل المنطقة متلاعبا بمدافعي ارسنال الواحد تلو الآخر ولكن تسديدته ارتطمت بأحد اللاعبين وخرجت لركنية لم تستغل جيدا. ونال ماتيو فلاميني نجم أرسنال إنذارا في الدقيقة 35 للخشونة خلال تصديه لإحدى هجمات ليفربول السريعة. وبعد عدة محاولات غير مجدية لليفربول ، لم يجد ستيفن جيرارد نجم الفريق بدا من إعاقة شامبرلين لإيقاف هجمة سريعة لأرسنال فلم يتردد الحكم في إنذار جيرارد.

وكاد سواريز يتعادل لليفربول من هجمة مرتدة سريعة وصلت منها الكرة غليه داخل منطقة الجزاء ليسددها مباشرة في اتجاه الزاوية البعيدة ولكن حارس أرسنال تصدى لها ببراعة قبل أن يشتتها الدفاع. وأهدر سانوبو فرصتين متتاليتين لتعزيز النتيجة في الدقيقة 45 حيث سدد الكرة في المرة الأولى بشكل سريع لترتطم بأحد لاعبي ليفربول وتخرج لركنية وصلت منها الكرة إليه مجددا وسط مطقة الجزاء ولكنه فشل في تسديدها باتجاه المرمى لينتهي الشوط الأول بتقدم ثمين لأرسنال بهدف نظيف. وبدأ ليفربول الشوط الثاني بهجوم ضاغط بغية تسجيل هدف التعادل وسنحت الفرصة لسواريز في الدقيقة 46 اثر تمريرة من الناحية اليمنى وصلت منها الكرة إليه داخل المنطقة ليسددها باتجاه المرمى ولكن الحارس تصدى لها ببراعة.

وجاء رد أرسنال قاسيا في الدقيقة التالية مباشرة حيث سجل بودولسكي الهدف الثاني للفريق اثر هجمة سريعة من الناحية اليمنى وتمريرة عرضية من شامبرلين لم يجد بودولسكي صعوبة في تحويلها إلى داخل المرمى. وأهدر سواريز فرصة لتقليص الفارق في الدقيقة 54 عندما وصلت غليه الكرة على حدود منطقة جزاء أرسنال فتسرع ولعبها عاليا. ورد أرسنال بهجمة سريعة وفرصة خطيرة أنهاها أوزيل بتسديدة قوية من داخل حدود المنطقة ولكن الحارس تصدى لها ببراعة. وعاند الحظ سواريز في فرصتين متتاليتين بالدقيقة 56 حيث فشل في تسديد الكرة داخل المرمى اثر تمريرة عرضية من ناحية اليسار ولم يلحق بالكرة في المرة الثانية ليتقدم الحارس ويلتقطها في الوقت المناسب.

لكن ضغط ليفربول أسفر أخيرا عن ضربة جزاء حصل عليها سواريز اثر التحام من بودولسكي داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 59 وسجل منها ستيفن جيرارد هدف تقليص الفارق عندما وضع الكرة بهدوء على يمين الحارس. واصل ليفربول ضغطه في الدقائق التالية واضطر حارس أرسنال للتقدم داخل منطقة الجزاء لقطع هجمة خطيرة للضيوف. وحصل ليفربول على ضربة حرة خارج حدود المنطقة وسددها سواريز في الدقيقة 65 لكنها ارتدت من الحائط البشري الدفاعي وحاول سواريز متابعتها ولكن شامبرلين اعترض طريقه ليسقط نجم أوروجواي داخل المنطقة ويطالب ليفربول الحكم بضربة جزاء ولكن الحكم أشار باستمرار اللعب. وباغت سواريز حارس أرسنال بتسديدة قوية من خارج حدود المنطقة اثر هجمة خطيرة لليفربول في الدقيقة 68 ولكن الحارس أمسك الكرة بثبات.

وأهدر سانتياجو كازورلا فرصة ذهبية لأرسنال في الدقيقة 72 اثر هجمة سريعة للفريق وحاول دفاع ليفربول إبعاد الكرة من منطقة الجزاء لكنه أهداها لكازورلا على حدود المنطقة دون أي مضايقة ليسددها اللاعب بدون إتقان وتذهب الكرة عاليا. وتسابق لاعبو الفريقين في إهدار الفرص السهلة على مدار الدقائق المتبقية من المباراة وكان أخطرها لليفربول في الدقيقة 86 اثر ضربة حرة لعبها جيرارد من مسافة بعيدة وقابلها دانيال آجر بضربة رأس مرت كالسهم بجوار المرمى لينتهي اللقاء بفوز ثمين لأرسنال. واستهل الإيفواري لاسينا تراوري ، المنضم لإيفرتون في يناير الماضي ، مشاركاته مع الفريق بإحراز الهدف الأول للفريق في الدقيقة الخامسة من المباراة اثر تمريرة كانت بهدف التسديد من زميله سيلفان ديستين. وتعادل جوناثان دي جوزمان لسوانسي سيتي في الدقيقة 15 لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1/1 .

وبعد 20 دقيقة من بداية الشوط الثاني ، استغل ستيفن نايسميث تمريرة من نيل تيلور وسجل الهدف الثاني لإيفرتون في مرمى جيرهارد تريمل. وبعدها بسبع دقائق فقط ، أحرز ليتون باينس هدف الاطمئنان من ضربة جزاء حصل عليها نايسميث اثر إعاقته داخل المنطقة من قبل جاز ريتشاردز. وفي مباراة أخرى اليوم ، نجح شيفلد يونايتد في تحويل تأخره أمام نوتنجهام فوريست بالهدف الذي سجله جيمي بيترسون في الدقيقة 28 إلى فوز كبير في الشوط الثاني بثلاثة أهداف سجلها كونور كودي في الدقيقة 66 وكريس بورتر في الدقيقتين 90 من ضربة جزاء والثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة ليحجز شيفلد يونايتد مكانه في دور الثمانية.

http://www.youtube.com/watch?v=WmFZpYO1h2o

شاهد أيضاً:
فيديو: حكم راية يرد على مكالمة هاتفية أثناء مباراة رسمية
نور حائر بين النصر والاتحاد
فيديو: الجابر يسأل الشلهوب هل زوجتك هلالية؟

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات