مراهق يشوه وجه فتاتين شبهتاه بهاري بوتر

20140212115347

ألقت الشرطة البريطانية القبض على شاب أقدم على الاعتداء بوحشية على فتاتين دأبتا على تشبيهه بشخصية بطل سلسلة الأفلام الشهيرة “هاري بوتر” بعد أن فاض به الكيل منهما بحسب ما أوردت صحيفة دايلي ميل البريطانية. وكان ريان ووكر (19 عاماً) في طريقه إلى المنزل وهو يحمل أكياس الخضار التي كلفته والدته بشرائه عندما تحرشت به الفتاتان كالعادة، ونادته إحداهما باسم “هاري بوتر” بسبب شبهه الكبير بالشخصية التي جسدها الممثل دانيال راد كليف بنظارته وشعره القصير الداكن. ولم يتمالك ووكر أعصابه هذه المرة وأسرع إلى المنزل وأحضر زجاجة حليب ورشقها في وجه الفتاتين، قبل أن يعود ثانية إلى المنزل ليحضر سكين مطبخ ويلحق بها إلى الحديقة المجاورة.

اعتداء وحشي:

وباغت ووكر الفتاتين في الحديقة وعاجل ليا بيرس (16 عاماً) بطعنة في وجهها انكسر نصل السكين من شدتها، ثم هاجم إيما كيبل (15 عاماً) وأخذ يوجه إليها اللكمات والرفسات وأمسك برأسها وراح يضربه بشده بسور الحديقة وهو يصرخ بغضب شديد.

وبعد اعتقاله اعترف ووكر بفعلته مبدياً أسفه من الأسلوب الوحشي الذي تعامل به مع الفتاتين، وحاولت محامية الدفاع كيلي هارفي التخفيف من شدة الحكم من خلال تقديم بعض الأسباب التي دفعت موكلها إلى هذا التصرف، حيث شرحت للمحكمة كيف كان يتعرض بشكل دائم للسخرية والاستهزاء من قبل زملائه في المدرسة. غير أن القاضي بيتر رولز لم يجد أية أسباب تدعو للتخفيف من عقوبة ووكر خاصة أنه استخدم سلاحاً اعتدى به على الضحيتين، وأصدر حكماً بسجنه مدة أربع سنوات ونصف بتهمة الاعتداء الجسدي والشروع بالقتل.

شاهد أيضاً:
روسيا توبخ أمريكا بعد تصريحات أوباما بشأن سوريا
5 معجبين بمايكل جاكسون يحصلون على 5 يورو كتعويض عن ضرر نفسي لوفاته
السجن لامرأة قضت على مليوني نحلة في بولندا