السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

شيخ المدربين المصريين: تجربة سامي مع الهلال إيجابية.. ونجاحه فأل خير للسعوديين

7458-935-513x340-1391899444

شدد شيخ المدربين المصريين والمدير الفني السابق للمنتخب المصري الدكتور طه إسماعيل، على أن مدرب فريق الهلال الأول لكرة القدم الوطني سامي الجابر يعدُّ من المدربين الواعدين، وأن الجماهير مطالبة بالصبر عليه قليلاً حتى يجني ثمار عمله، على الرغم من فقدانه لقب مسابقة كأس ولي العهد الاسبوع الماضي وتضاءل فرصة فريقه في المنافسة على لقب دوري جميل للمحترفين بعد اتساع الفارق بين فريقة الوصيف والمتصدر النصر إلى تسعة نقاط.
وقال: «النجاح لا يأتي بين يوم وليلة، وإن نجاح الفريق أو فشله لا يعتمد كلياً على المدرب»، وأضاف: «سامي كلاعب معروف، هو من كبار اللاعبين السعوديين، واكتسب الكثير والكثير من الخبرات كونه تدرب تحت مدربين عالميين سواء في الهلال أو المنتخب»، مشيداً بطموحه وتجربته التي سبقت تدريبه الهلال مع أوكسير الفرنسي، وتابع: «على الهلاليين ألَّا يستعجلوا في الحكم عليه كون نتائج أي فريق لا ترتبط بالمدرب وحده، بل هناك كثير من العوامل التي تؤثر في مسيرته، مثل تدعيم صفوف الفريق بلاعبين متميزين سواء كانوا أجانب أو محليين».
وزاد في حديثه: «الجابر تقلَّد زمام الأمور في الهلال ونتائج الفريق في الموسمين السابقين كانت ليست بالممتازة، فلماذا الهجوم عليه الآن وهو في أول موسم تدريب، وأجزم بأن الجابر سينجح مع الهلال ولكن لابد من الصبر عليه حتى يرى الجميع ثمار عمله».
وعرج طه في حديثه عن مدرب فريق الهلال، وقال: «إشارة إلى حديث سامي الذي سبق نهائي مسابقة كأس ولي العهد حين قال إن على المنافس أن يحسب ألف حساب للهلال.. كان عليه أن يكسب الإعلام في صفه وألا يبالغ في التصريحات.. عليه أن يحيِّد الإعلام المنافس.. يجب أن يكون واقعياً وفي نفس الوقت يمنح فريقه كل الثقة».
واختتم الدكتور طه إسماعيل الذي سبق له تولي قيادة تدريب الأهلي المصري حديثه، بأن «تجربة المدربين الشباب أصبحت ظاهرة عالمية.. الآن في مصر هناك محمد يوسف مع الأهلي، وميدو مع الزمالك، وسيدروف مع الميلان، وغير ذلك كثير، وإن نجاح سامي الجابر مع الهلال سيكون فأل خير لكثير من المدربين الوطنيين في الملاعب السعودية».
فيما قال مدير تحرير البرامج الرياضية في قناة «CBC» المصرية، أحمد التيمومي: «كبداية أراها جيدة لمدرب وطني واعد رغم أنه لم يحقق أي بطولة بعد، وخسر كأس ولي العهد أمام الغريم التقليدي النصر، وبات قاب قوسين أو أدنى من فقد لقب الدوري بعد اتساع الفارق بينه وبين القمة إلى تسع نقاط».
وأضاف: «في وطننا العربي دائماً نتحدث عن ضرورة منح الفرصة للاعبين الصاعدين ومنحهم الثقة للنجاح وتثبيت الأقدام، فلماذا لا نطبِّق نفس المعايير على المدربين، خصوصاً لو كانوا أصحاب سجل مشرِّف ورائع كسامي الجابر أحد أفضل النجوم في تاريخ الكرة السعودية والعربية، وعلى جماهير الهلال الصبر عليه حتى يجني الرجل ثمار عمله».
وتحفَّظ التيمومي على كلمة النتائج السيئة التي حققها مع الهلال، حيث قال: «أتحفظ على لفظ (النتائج السيئة) ربما هي كذلك بالنسبة لفريق في قيمة وقامة الهلال، ولكنها في الوقت ذاته ليست سيئة لمدرب شاب يبدأ أولى خطواته كمدير فني بعد تجربة قصيرة كمدرب مساعد مع أوكسير الفرنسي، وباستثناء فوزه الموسم الماضي بكأس ولي العهد، حل الهلال وصيفاً في الدوري خلف الفتح، وودع منافسات كأس خادم الحرمين الشريفين من الدور نصف النهائي أمام الاتحاد، كما خسر في ثمن نهائي دوري أبطال آسيا أمام لخويا القطري، وأعتقد أن (الأزرق) مع الجابر سيحقق نتائج أفضل مما تحقق مع سابقيه الفرنسي كومبواريه والكرواتي زلاتكو».

المصدر: صحيفة الشرق

شاهد أيضاً:
خالد صائم الدهر: هناك فساد في الكرة السعودية -فيديو
فيديو: متسابق إماراتي ينتقد جوائز مسابقة رالي جدة
الهريفي: سأجلب أجنبياً للنصر على حسابي إن تركتم الحديث عن حفل اعتزالي

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات