السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

العالم يترقب سامسونج جالاكسي S5 وتوقعات بكاميرا وشاشة أقوى

08fefce8-9a37-4f98-bb71-c9a59603a827_16x9_600x338

واصلت شركة “سامسونج” الكورية سباقها من أجل الاستحواذ على الحصة الأكبر من سوق الهواتف الذكية العالمي، حيث تعتزم إطلاق نسختها الجديدة من عائلة هواتفها الذكية “جالاكسي” خلال شهر فبراير الحالي وسط توقعات بإضافة مزايا وإمكانات جديدة لاسيما على الشاشة والكاميرا، وربما في أجزاء أخرى من الجهاز.
وأرسلت “سامسونج” دعوات الى الصحافيين من أجل الحضور يوم الرابع والعشرين من فبراير الحالي في مدينة برشلونة الاسبانية ليشهدوا الكشف عن الهاتف الجديد الذي سيحمل اسم (جالاكسي إس 5)، فيما يتوقع بعض المحللين أن يكون الاستعجال في اطلاق النسخة الجديدة من الهاتف مرتبطاً بنتائج مبيعات “جالاكسي إس 4” التي جاءت ضعيفة ودون التوقعات، وهو ما يعني أن الهاتف الجديد يأتي في سياق محاولة إنقاذ مكانة الهاتف في السوق.
وتستعد شركة “سامسونج” الكورية، وهي أكبر منتج للهواتف الذكية في العالم، الى الإعلان عن النمو الأضعف في الأرباح السنوية من الهواتف الذكية وذلك منذ سبعة سنوات، وذلك بسبب المنافسة القوية التي تواجهها “سامسونج” من شركة “أبل” الأميركية التي تنتج هواتف “آيفون”، خاصة بعد أن طرحت في الأسواق هواتف من طراز (آيفون فايف سي)، وهي هواتف رخيصة الثمن مقارنة مع الهاتف الجديد (فايف إس).
وتداول العديد من وسائل الإعلام الغربية التوقعات بشأن المواصفات الجديدة التي سيحملها الهاتف الجديد (جالاكسي إس فايف)، حيث تقول بعض المصادر إن شاشته ستكون أكبر من الهاتف السابق، حيث سيبلغ حجمها 5.25 انش، كما أنه سيأتي في طرازين: أحدهما بهيكل معدني والآخر بهيكل بلاستيكي، وهو ما يمثل تقليداً لهواتف (آيفون) الجديدة التي طرحت بطرازين وألوان مختلفة. وتقول بعض التوقعات إن كاميرا الهاتف الجديد (S5) ستكون أحدث وأكثر تطوراً وصورها ذات دقة أعلى، حيث ستكون 16 ميغا بكسل، مقارنة مع 13 ميغا بكسل في هواتف (S4). وتشير توقعات أخرى إلى أن الشاشة الجديدة لهواتف سامسونج لن تكون أكبر حجماً فقط، وإنما ستكون ذات دقة أعلى ووضوح أكبر، حيث سيكون التركيز فيها عند مستوى (2560X1400).
واختارت “سامسونج” الإعلان عن هاتفها الجديد بالتزامن مع انعقاد مؤتمر عالمي لمنتجي الهواتف الذكية في مدينة برشلونة الاسبانية أواخر فبراير الحالي، من أجل ضمان جذب الانتباه ولفت الأنظار الى منتجها الجديد الذي سيشغل أذهان المشاركين في المؤتمر.
يُشار الى أن شركة “سامسونج” لا تواجه منافسة قوية من العملاق الأميركي (أبل) فقط، وإنما تواجه منافسة حادة جداً أيضاً من العملاق الصيني (Lenovo Group) وهي الشركة التي أصبحت من أهم منتجي الهواتف الذكية في العالم، وتستحوذ الآن على حصة كبيرة من السوق الصينية التي كانت سوقاً مهمة لشركة “سامسونج”.
وكانت شركة “لينوفو” الصينية قد أعلنت أنها قد تستحوذ على وحدة الهواتف الذكية في شركة “موتورلا” والمملوكة لشركة “جوجل” الأميركية وذلك مقابل 2.9 مليار دولار أميركي.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات