اعلان

مواطن يحتفل بطلاقه من زوجته الرابعة بحفل تقاعد ويمنحها 20 ألفاً ليتزوج مجدداً

Advertisement

Advertisement

2d360157-74f6-4ed8-8533-cd5fad6c222a2

في واقعة غريبة، احتفل زوج معدد مع زوجاته الأربع بطلاق إحداهن بحفلة أسماها “حفلة التقاعد”، وأعطاها عشرين ألف ريال، حيث طلب من إحداهن التنازل عنه لرغبته بالتجديد والزواج من رابعة، فآثرت زوجته الثانية نفسها، ورضيت أن تتنازل عنه ولها أسبابها، بأنها أكبر منه عمراً ولديها أحفاد وراضية بأن يطلقها شرط أن لا يترك الصرف عن منزله، ولا تترك بيتها التي عاشت فيه مع أبنائها.

ويفخر أبو عبدالله الدوسري من سكان محافظة وادي الدواسر بأنه معدد وأنه يعدل بينهن. وقال: لقد طلبت من إحداهن التنازل لرغبتي بالزواج بجديدة، وتنازلت زوجتي الثانية وأعطيتها مبلغاً من المال جيداً يعتبر (نهاية الخدمة) ولها معزتها وقدرها ومنزلها وكل ما تريده، فأنا رجل أحب التعدد ولله الحمد ربي أعطاني القدره على الإدارة بين بيوتي الأربعة والمالية وكل شيء. وفعلاً خطبت ولكني فوجئت بأن لي “عدة” عندما ذهبت للشيخ وعرف طلاقي للرابعة سببه الزواج الجديد.

من جانبه علق المأذون الشرعي والمستشار القانوني الشيخ فواز الأدهم، على هذه الحال الطريفة والغريبة، بأنه لا يجوز في الشريعة الجمع بين أكثر من أربع نسوة في ذمة الرجل، وأنه إن أراد أن يتزوج امرأة خامسة، فعليه أن يطلق إحداهن، وفي هذه الأثناء يكون في حالة عدة، وهذه العدة نوعيتها وفقاً لعدة زوجته المطلقة. وأضاف: فإن طلقها وهي حامل فعدته هذه اللحظة، هي عدتها، أي أن تضع حملها، فليس على الرجل الزواج بالخامسة، إلا بوضع حملها. وكل امرأة وعدتها، وهذه حالات نادرة وقليلة، وفيها بعض النكت والطرائف. وطلب الشيخ “الأدهم” من الجهة المختصة عند إجراء عقد النكاح لأي زوج، أن يطلب منه إحضار دفتر العائلة، وليس بطاقة الأحوال ليتأكد منه.

المصدر: سبق.

شاهد أيضاً:
القبض على شاعر معروف يقود سيارة تحمل لوحات غير مطابقة للمركبة
آل معيقل: تصحيح رواتب أكثر من مليون مواطن لتتجاوز 3 آلاف ريال شهرياً
عيسى الغيث: قانون الأحوال الشخصية الجديد يتضمن تكافؤ النسب وزواج القاصرات