رفع مدة تظلم موظفي الدولة لـ 3 أشهر بدلاً عن شهرين

f279303553caeeaf3a2d4604f30218cb_XL

رفع نظام المرافعات الجديد أمام ديوان المظالم فترة تظلم موظفي الدولة من مدنيين وعسكريين، إلى 90 يوما بدلا من المدة السابقة والمحددة بـ60 يوما. وكشف مصدر مطلع على الإجراء، أن المراسيم الملكية الأخيرة المتعلقة بنظام المرافـعات أمام ديوان المظالم، رفعت مدة إقامة الدعوى ضد الجهات الحكومية إلى 3 أشهـر؛ بـدءا من تاريخ إبلاغ الموظف بالقرار الموجه ضده، مؤكدا أن من أبرز ما تضمنه النظام، تعديل مدة رفع الدعوى الإدارية في 3 مجالات تشمل: “الحقوق، والتعويض، والعقود”، بحيث تكون لمدة 10 أعوام بدلا من 5 أعوام. وأكد القاضي سابقا والمحامي حاليا أحمد الصقيه، أن رفع المدة الزمنية للتظلم يمنح الموظف الحكومي المتظلم مزيدا من الفرصة لرفع دعوى ضد جهته، خاصة أن غالبية الإشكالات تكمن في مضي المدة المقرر بها للتظلم إلى حين تحصين القرار، وما يواكبها من عدم قبول الدعوى بسبب مضي المدة المسموح بها للتظلم.

وقال الصقيه “هناك بعض القرارات لا تحصن بعد مضي مدة، مثل قرارات منع السفر ومنح رخصة تجارية”، إذ إن من مقاصد العمل الإداري حفظ المراكز القانونية. وفي شأن متصل، منح نظام المرافعات أمام ديوان المظالم “وزارة الخدمة المدنية” و”الجهات العسكرية” مدة 60 يوما؛ لتبيان أسباب رفض التظلم الذي يقدمه الموظف المدني أو العسكري، فيما مكن المتظلم من رفع دعوى ضد مرجع عمله إلى المحكمة الإدارية في حال عدم البت بالدعوى الموجهة لهما.

المصدر: صحيفة الوطن.

شاهد أيضاً:
الشيخ المصلح يجيز عمل المرأة في التجميل والتدليك وتعليم الرجل لها القرآن
إرتفاع رسوم جوازات السفر ورخص السير 50%.. والعمل تنفي رفع رسوم رخص العمل
فيديو: مواطنة تقود السيارة على أنغام وطنك في وضح النهار بشرق الرياض