سوداني مخمور يعتذر لبريطانية حاول إغتصابها ويمنحها هاتفه لتستدعي الشرطة

سوداني مخمور يعتذر لبريطانية حاول إغتصابها ويمنحها هاتفه لتستدعي الشرطة

Capture

اعتذر رجل سوداني لامرأة بريطانية؛ حاول اغتصابها تحت تهديد السلاح ولم يستطع، ثم قام بمنحها هاتفه المحمول طالباً منها الاتصال بالشرطة؛ لتلقي القبض عليه، وفي النهاية قضت المحكمة عليه بالسجن لمدة ثمانية أعوام. وقالت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية إن البريطاني من أصل سوداني خالد عبد الله (35 عاماً) أوقف امرأة في الثلاثينيات من عمرها أثناء توجهها إلى عملها بمدينة “بيتيربوروغ” شرق إنجلترا، فجر أحد أيام شهر إبريل الماضي، وحاول اغتصابها في أحد الشوارع الجانبية تحت تهديد سكين كان يحمله.

وتضيف الصحيفة: إن عبد الله لم يستطع اغتصاب المرأة بسبب التأثير الشديد للخمر عليه، وبعدها ناول ضحيته هاتفه المحمول، وهو يقول “أنا آسف؛ هذه أول مرة أفعل هذا الشيء. اتصلي بالشرطة”. وبين حالتَي الرعب والدهشة حاولت المرأة الفرار، فلحق بها عبد الله وهو يقول إنه يريد قتل جميع النساء بعدما اكتشف خيانة صديقته. وحسب الصحيفة، فقد غادرت المرأة المكان، ووصلت إلى بيتها سالمة، لكن أُلقي القبض على عبد الله بعدما سجلت كاميرات دوائر المراقبة الواقعة. وقد قضت محكمة التاج في مدينة “بيتيربوروغ” على عبدالله بالسجن ثمانية أعوام، مؤكدة أنه أصبح شخصاً خطراً، ورغم أن المرأة لم يتم اغتصابها لكنها تعرضت لتجربة مؤلمة.

المصدر :سبق.

شاهد أيضاً:
الكويت تطالب بميثاق دولي لمنع التسلح في الفضاء الخارجي
ألبان الحمير في تركيا الأغلى سعراً
إيران تشنق 16 متمرداً عقب مقتل 14 من جنودها في اشتباك على الحدود الباكستانية

9 تعليقات
  1. فهد يقول

    وودي اصدق بس والله قوووويه ….

  2. متابع من بعيد يقول

    ماداير عليك الله تغتصب الزولة دي’ عليك الله يا زول انت سكران!!

  3. طايش بس عايش يقول

    راحت عليك يازول ..خيرها في غيرها

  4. Mohammad يقول

    ودي اصدق بس قوية قوية ^_^

  5. Bandar يقول

    الشعب السوداني شعب طيب، والدليل على فافعله هذا الزول بعد ان حس بتانيب الضمير

  6. تعليق يقول

    جابو عن طريق كميرات المراقبة ملاحظين

  7. عادي يقول

    مع احترامي له,, بس غبي
    ياخي لو حسيت بتأنيب الضمير تركها واهرب واستر نفسك وتوب واصلح لا حد شاف ولا حد درى وعسى الله ان يتوب عليك
    والحين وش الفايدة بتروح السجن 8 سنوات وانت حتى ما اغتصبتها.

    شر البلية ما يضحك.

    هذا اللي يسكر.

  8. حمد مبارك يقول

    الحمد لله الذي عصمه

  9. أبو راكان يقول

    بلد كفار ويعطوا كل ذي حق حقه دون عنصرية أو محاباة أو واسطة.. هل نجد في بلاد المسلمين حكما مثل هذا الحكم القاسي بمجرد محاولة إغتصاب… رغم إنه إعتذر للمرأة إلا أن القانون طبق في حقه.

اترك رد