يمني يقتل ابنته حرقا لتواصلها مع خطيبها

يمني يقتل ابنته حرقا لتواصلها مع خطيبها

200551700-001

صورة تعبيرية

قالت الشرطة إن يمنياً قتل ابنته (15 عاماً) حرقاً؛ لتواصلها مع خطيبها، مما أثار غضباً عارماً في اليمن. وأضافت  الشرطة: إنه ألقي القبض على “الأب” (35 عاماً)، بعد وفاة “الفتاة” في قرية نائية بمحافظة “تعز” في وسط البلاد.
وذكرت الشرطة على موقعها على “الإنترنت” أمس الثلاثاء، دون أن تذكر تفاصيل أن “الأب” ارتكب هذه الجريمة الشنعاء؛ بحجة أنها كانت على اتصال بخطيبها. وكشفت بعض المواقع الإخبارية المحلية على “الإنترنت”: أن “الأب” وجد ابنته تتحدث عن طريق الهاتف مع خطيبها.
وتحظر العادات القبلية – في بعض أجزاء اليمن – التواصل بين الرجل والمرأة قبل الزواج، ويدفع الفقر وبعض الأعراف والتقاليد، الكثير من اليمنيين إلى تزويج بناتهم دون سن 18 عاماً، وهي ممارسة انتقدتها منظمات حقوقية دولية. وقالت السلطات اليمنية – الشهر الماضي – إنها تحقق في وفاة طفلة في الثامنة من العمر في شمال اليمن، وإنها ستحاكم المسؤولين عن ذلك.

شاهد أيضاً:
شرطي أمريكي يفقد وظيفته لإطلاقه النار على سنجاب – فيديو
إعلان طلب فتيات بشوارب يثير جدلاً على مواقع التواصل
الإفتاء الإماراتية: دخول غير المسلمين للمساجد جائز شرعاً