مركز قيادة الحج: كاميرات متطورة لرصد مسافات تصل إلى 60 كلم

مركز قيادة الحج: كاميرات متطورة لرصد مسافات تصل إلى 60 كلم

Capture

كشف قائد مركز القيادة والسيطرة في الحج اللواء عبدالله الزهراني عن استحداث برامج تقنية جديدة في موسم حج هذا العام، تهدف إلى الارتقاء بأداء مركز القيادة والسيطرة ضمن منظومة التكامل الأمنية مع بقية الأجهزة الأمنية الأخرى العاملة في خدمة ضيوف الرحمن، مبيناً أن المركز سيعمل هذا العام على تجربة أداء كاميرات رقمية متطورة، يتم استخدامها لأول مرة في حج هذا العام، من شأنها رصد مسافات طويلة تصل إلى نحو 60 كيلومتراً، فيما سيتم اختبار أدائها في الرصد الليلي وفي الظروف المناخية كافة.

وأشار في لقاء صحفي عقده اليوم مع وسائل الإعلام المختلفة في مقر مركز القيادة والسيطرة في الأمن العام إلى أن توجيهات مدير الأمن العام تتضمن ضرورة استخدام كل ما هو جديد في عالم التقنية، الذي من شأنه زيادة كفاءة مركز القيادة والسيطرة في أداء مهامه في موسم الحج، مبيناً أن الجديد في هذا العام هو ربط جميع المواقع الأمنية في المشاعر المقدسة بمركز القيادة والسيطرة، كما تم ربط المركز بمركز المعلومات الوطني بوزارة الداخلية، وهذا لأول مرة يحدث في حج هذا العام، إضافة إلى برامج تقنية أخرى متطورة هدفها مساعدة العاملين في الحج في أداء مهامهم تجاه خدمة ضيوف الرحمن.

ولفت “الزهراني” إلى أن مركز القيادة والسيطرة عمل هذا العام على استحداث مواقع جديدة، تم فيها تركيب كاميرات متطورة، فيما أشار إلى أن عدد الكاميرات الموجودة الآن تصل إلى نحو 4200 كاميرا، وهي في زيادة مستمرة، نظراً للتطورات المستمرة التي تشهدها المشاعر المقدسة والحرم الشريف من عمليات توسعة وتطوير. وأشار قائد مركز القيادة والسيطرة إلى أن المركز أعد مجموعة كبيرة من الخرائط التي ستساعد العاملين الميدانيين في أداء مهامهم، فيما سيتم خلال العام المقبل والأعوام التي تليه استخدام الخرائط التقنية؛ إذ سيتم التعاون مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لإيجاد برامج تطبيقية لإنتاج خرائط رقمية بمواصفات وجودة عالية، وتم البدء الفعلي في تنفيذ هذا المشروع الرقمي المهم.

وأكد أن مركز القيادة والسيطرة سيعمل بالتعاون مع الجهات الأمنية والجهات الأخرى العامة في موسم الحج، من خلال تزويدهم بالمعلومات المطلوبة وبالوقائع التي يحتاجون إليها، لافتاً إلى أن المركز سيعمل على تغطية جميع المشاعر المقدسة والحرم الشريف والساحات المجاورة له والطرقات المؤدية إليه؛ إذ إن جميع المناطق التي يقصدها الحجاج سيتم تغطيتها بالكامل، إضافة إلى عمليات المراقبة الإلكترونية الميدانية والتحركات العامة للحجاج. وأشار إلى أن مركز القيادة والسيطرة بمقدوره تحديد هويات الأشخاص وأرقام اللوحات من خلال التقنية الحديثة التي سيستخدمها المركز في أداء مهامه في حج هذا العام.

وحول دور مركز القيادة والسيطرة في عمليات تفويج وتصعيد حجاج بيت الله الحرام، ومدى التعاون مع مؤسسات الطوافة، أوضح اللواء “الزهراني” أن هناك تعاوناً وتفهماً كبيراً من قِبل مؤسسات الطوافة بضرورة العمل المنسق مع الجهات الأمنية، ولاسيما مركز القيادة والسيطرة لمعرفة الأوقات المناسبة في التصعيد والتنقل بين المشاعر المقدسة للحجاج لأداء نسكهم؛ إذ تم تعميد عدد من ضباط الاتصال في مؤسسات الطوافة، تعمل على التنسيق المستمر مع مركز القيادة؛ وكل ذلك من أجل راحة حجاج بيت الله الحرام، وتحقيق حج آمن بإذن الله على الجميع. وأكد أنه لا يمكن بأي حال من الأحوال اختراق أنظمة مركز المعلومات التي يستخدمها الأمن العام؛ وذلك لعدم وجودها على شبكة الإنترنت، وكلها محمية، ولا يمكن اختراقها؛ إذ تُرسل وتُستقبل عن طريق شبكة الأمن العام.

المصدر: سبق.

شاهد أيضاً:
إختفاء فتاة في العقد الثاني من العمر بالرياض.. وأهلها يرجحون خطفها
أطرف الكاريكاتيرات حول حملات الحج
كشف ملابسات مقتل سعودي بعد توثيقه وسرقته داخل شقته بالقاهرة