السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

‏المحامي عبدالعزيز القاسم لناصر العمر: أنت جالس في بيتك وتقول علامة المنافق مهاجمة الهيئة

‏المحامي عبدالعزيز القاسم لناصر العمر: أنت جالس في بيتك وتقول علامة المنافق مهاجمة الهيئة

130930082534793

رد المحامي عبدالعزيز القاسم على تغريدة الدكتور ناصر العمر التي كتب فيها: «إن أردت أن تعرف المنافقين فانظر إلى من يهاجم الهيئة قبل ثبوت التهمة»، وقال القاسم يا سيدي المنافقون لم يعرفهم عمر بن الخطاب وأنت جالس في بيتك، وتقول علامة المنافق مهاجمة الهيئة!
أتى رد المحامي عبدالعزيز القاسم أمس (الأحد) في برنامج «الثامنة» الذي كانت حلقته تناقش قضية «مطاردة الهيئة» التي حدثت فجر (الثلاثاء) الماضي، وراح ضحيتها شقيقان، أحدهما توفي مباشرةً والآخر نقل إلى المستشفى في حالةٍ خطرة. وأوضح القاسم أنه يحتسب على الهيئة لإنه رأى منكراً، هو سفك دم رجلين، «وإنكار المنكر لا يقف على صدور حكم القاضي، أنت تنكر المنكر حال وقوعه. نحن أمامنا منكر ذهب ضحيته مرات متتالية، وبشكل منتظم، فيها مطاردات وفيها خلل مؤسسي».
وعلق القاسم على تغريدة الدكتور ناصر العمر التي كتب فيها، «إن أردت أن تعرف المنافقين فانظر إلى من يهاجم الهيئة قبل ثبوت التهمة»، وقال: «يا سيدي المنافقون لم يعرفهم عمر بن الخطاب رضي الله عنه، وأنت جالس في بيتك وخلف ميكرفونك، وتقول علامة المنافق مهاجمة الهيئة، الهيئة الآن متهمة وتحت التحقيق في جريمة قتل، من يهاجم، يُنكر منكراً أنت سكت عنه يا دكتور». وأضاف القاسم أن مثل هذا النوع من التفكير هو الذي «يخلق الانحرافات المنظمة في المجتمع بتبرير كل سلوك لمجرد أنه يمس شخص ينتسب إلى مؤسسة لديها تفويض شرعي».
وذكر أن «النبي – صلى الله عليه وسلم – لما قيل له أنك وكزتني بالعصا، أظهر كشحه وقال قد مني، ونحن نستكثر أن يُنكر جريمة قتل، وأن نتهم ونضع في صفوف المنافقين من يقول أن هذه جريمة، هذا عبث. ليس عبث فقط من الناحية الشرعية بل عبث حتى من الناحية الأخلاقية، الإنسان البسيط العادي لا يقبل منطق أن تقول من ينكر واقعة وجريمة قتل أنه شخص في عداد المنافقين، استخفاف بمعايير الشريعة واطلاع على الغيب، من يستطيع أن يجزم بمنافق؟».

1221

المصدر: صحيفة الحياة

شاهد أيضاً:
الدفاع المدني: الربط الإلكتروني مع المنازل في مختلف مناطق المملكة قريباً
بالصور: خادم الحرمين يستقبل الأمراء والمفتي العام والعلماء والمشايخ والوزراء
كبير السدنة: طلب السادن السابق تغيير قفل الكعبة ليس مبرراً لعدم تبليغنا .. وما حدث تهميش لنا

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات