اعلان

مصر: الجماعة الإسلامية ترفض تعديل المادة الـ3 (تسمح للأخ الزواج من أخته)

Advertisement

مصر: الجماعة الإسلامية ترفض تعديل المادة الـ3 (تسمح للأخ الزواج من أخته)

fb88a_0_7447020

أعربت الجماعة الإسلامية وحزبها البناء والتنمية عن رفض تعديل المادة الثالثة لدستور 2012، ووصفتها بـ«الكارثة الجديدة التي تلقيها لجنة الخمسين في وجه الشعب المصري». وقالت الجماعة الإسلامية، في بيان لها، مساء السبت وفقا لصحيفة المصري اليوم إن تعديل المادة بإضافة عبارة لـ«غير المسلمين» بدلاً من «المسيحيين واليهود» يعني أنه «يحق لكل من له شريعة تبيح زواج الابن من أمه أو الأخ من أخته أو تسمح بزواج المثليين أن تكون لهم تشريعاتهم التي تعبر عن ذلك طالما كانوا من غير المسلمين».

وتابعت: «هذا التعديل يعني أيضاً وجود قوانين منظمة للأحوال الشخصية الخاصة بالفئات الإلحادية أو الإباحية أو عبدة الشيطان وهو ما يمثل عدواناً على القيم الدينية والأخلاقية». وتنص المادة الثالثة من الدستور المعُطل على «مبادئ شرائع المصريين من المسيحيين واليهود هي المصدر الرئيسي للتشريعات المنظمة لأحوالهم الشخصية وشؤونهم الدينية واختيار قياداتهم الروحية». وأكدت الجماعة أن هذه الكارثة الجديدة التي تلقيها لجنة الخمسين في وجه الشعب المصري، رغم اعتراض ممثلي الأزهر عليها «تعبر عن أن هذه اللجنة لا تلتفت إلى القيم الدينية والأخلاقية التي يؤمن بها الشعب المصري».

المصدر: المصري اليوم.

شاهد أيضاً:
صور مسربة من الألبوم الشخصى للسيسى
ضابط مصري للطلاب: نحن الشرعية المسلحة.. ونشطاء يسخرون (فيديو)
بالصور: جنود إسرائيليين يعتدون على دبلوماسية فرنسية ويطرحونها أرضاً