السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

الخطوط الجوية التايلندية تتراجع عن بيع 4 طائرات لرجل أعمال سعودي بـ83 مليون دولار

الخطوط الجوية التايلندية تتراجع عن بيع 4 طائرات لرجل أعمال سعودي بـ83 مليون دولار

41d0e101-8a1b-4438-b193-aa85de41c643

دخلت شركة الخطوط الجوية التايلندية في نزاع مع رجل أعمال سعودي في شأن صفقة يفترض أن يشتري بموجبها أربع طائرات من طراز آرباص 500-340 A. إذ قررت فجأة التراجع عن عرض البيع على رغم تسلمها «عربوناً» من رجل الأعمال السعودي قدره 2.5 مليون دولار.
وأوردت صحيفة «بانكوك بوست» التايلاندية أمس أن الناقل الوطني التايلاندي عرض أربع طائرات للبيع مطلع العام الحالي، فتقدمت إليه شركة استشارات بريطانية في لندن بعرض شراء إحدى الطائرات بـ23.5 مليون دولار، على أن يتم شراء الطائرات الثلاث الأخرى في مقابل 20 مليون دولار لكل منها. ودفعت الشركة 2.5 مليون دلار مقدماً للصفقة قبل ثلاثة أشهر، على أن تسلم الطائرة نهاية آب (أغسطس) الماضي. لكنها لم تصل إلى لندن مطلقاً.
ونسبت الصحيفة إلى رئيس الخطوط التايلاندية سوراجاك كيموسوفان قوله إن الناقل الوطني رفع عرض الشراء إلى مجلس إدارته الذي رفضه بدعوى أن الثمن المعروض ضئيل جداً. وأضاف أن المجلس ذكر أن القيمة الدفترية لكل من تلك الطائرات تبلغ 66 مليون دولار، وإذا بيعت أي منها بـ23 مليوناً، فستحيق بالخطوط التايلاندية خسارة تقدر بـ40 مليوناً. وأنكر رئيس الخطوط التايلاندية معرفتها بأن رجل أعمال سعودياً وراء الصفقة.
لكن الشركة الاستشارية في لندن قالت إن رجل الأعمال السعودي مهر عرض الشراء بتوقيعه، ثم أرسل إلى الناقل التايلاندي. وقالت إن سعر هذه الطائرات في السوق يراوح بين 15 و18 مليون دولار. وقال مسؤول تايلاندي لـ«بانكوك بوست»: «دفع عربون لا يمثل التزاماً موجباً لتسوية. إذا لم يقر مجلس الإدارة البيع فتلك هي نهاية المسألة». واعترف بأن بلاده كانت تأمل بإتمام هذه الصفقة تمهيداً لتحسن العلاقات بين السعودية وتايلاند.

شاهد أيضاً:
سعودية تبلغ الهيئة عن ساحر تردَّدت عليه هي وزوجها بـ أبها
صور: فنانة تشكيلية سعودية تحصل على جائزة ليوناردو للفنون التطبيقية العالمية بإيطاليا
عضو سابق بالشورى يطالب بعدم مضاعفة مخالفات ساهر .. ويؤكد: دخله السنوي 8 مليار ريال

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات