السجن 5 أعوام لمعلمة ألمانية ادعت تعرضها للاغتصاب

السجن 5 أعوام لمعلمة ألمانية ادعت تعرضها للاغتصاب

789

صورة تعبيرية

قضت محكمة أمس الجمعة بالسجن لمدة خمسة أعوام ونصف العام بحق معلمة ادعت كذبا أنها تعرضت للاغتصاب، وأدى ذلك إلى إلقاء القبض على معلم وحبسه. وقضى الألماني هورست أرنولد زميلها في التدريس، والذي أدعت أنه اغتصبها عام 2002م، خمسة أعوام في السجن قبل أن يمر بظروف صعبة ويموت خارج السجن عام 2012 جراء أزمة قلبية.
وقالت القاضية باربرا بانك في اعتذار لعائلته: “نبذتم هورست أرنولد دون وجه حق، ولا يمكن لشيء أن يعيد هذا الحق”. ونفت بانك أن تكون المنافسة في العمل بالمدرسة الواقعة ببلدة رايخلزهايم (50 كيلومترا إلى الجنوب من فرانكفورت) هي ما أدت إلى الادعاء الكاذب. وقالت بانك إن المدرسة بالغت بشكل ثابت واخترعت قصصا مستحيلة ولديها اضطراب نفسي. وأحدثت المعلمة (48 عاما) المحجوب اسمها بموجب قوانين الخصوصية الألمانية، جروحا في جسدها، وادعت أن السبب فيها هو الاغتصاب. وتستمر المعلمة في الإصرار على أن الحادثة وقعت بالفعل. وأدانت المحكمة في مدينة دارمشتات الألمانية تلك المعلمة بداعي التسبب في حبس خطأ. وقال محاميها إن موكلته ستدرس الاستئناف. ورفض إطلاق سراح أرنولد بشكل مشروط بسبب إصراره حتى آخر وقت على أنه بريء. وحصل على إعادة محاكمة وبراءة في عام 2011م.

شاهد أيضاً:
منظمة هيومن رايتس ووتش: الأسد أعدم 248 شخصاً خلال شهر واحد في بلدتي البيضا وبانياس
مقتل 30 مصلياً جراء انفجار داخل مسجد في بعقوبة شمال شرق بغداد
المدمرة الروسية سميتليفي تعبر مضيق البوسفور التركي متجهة إلى البحر المتوسط