اعلان

طالب سعودي يحصد جائزة عالمية للمملكة ولا يجد مقعداً في الثانوية

Advertisement

طالب سعودي يحصد جائزة عالمية للمملكة ولا يجد مقعداً في الثانوية

543305-513x340

عبدالملك العوفي وعثمان العودان

فيما مثل عبدالملك العوفي، مع عشرة طلاب آخرين، المملكة في معرض «إنتل العالمي للعلوم والهندسة للعام 2013م» في مايو الماضي، وحصد معهم 8 جوائز عن مشاريع علمية قدموها، لا يزال يبحث عن مدرسة ثانوية يكمل فيها تعليمه، ولم يشفع له بحثه الفائز بجائزة خاصة حول «تأثير بعض ألوان الكتابة على الحفظ والفهم»، أن يجد مقعدا بين طلاب الثانوية.
ويعالج بحث العوفي، الذي شاركه فيه زميله عثمان العودان، مشكلة تؤرق الطلاب في جميع مراحلهم، والمتعلقة بحفظ وفهم المادة العلمية التي يدرسونها، وأجرى البحث على 1200 طالب وطالبة في الجبيل، وخرج بنتائج قادته إلى الفوز بالمستوى السادس في «إبداع».
ويوضح العوفي أن البحث يتناول تأثير الألوان «الأزرق والأخضر، والأحمر»، على الفهم والحفظ، مبينا عملنا مقارنة بينها وبين اللون السائد في الكتابة الأسود، موضحا أن «العين تحوي مستقبلات بصرية تعتمد على الألوان الثلاثة»، مضيفا: قسمنا الحفظ والفهم عن طريق تصنيف اللون، وكانت النتائج أن «اللون الأحمر يعزز الحفظ، سواء في الذاكرة الطويلة أو القصيرة، واللون الأخضر يعزز الفهم لدى الذكور، والأزرق لدى البنات».
وقادت النتائج التي خرج بها العوفي والعثمان إلى مشاركتهما في مسابقة «موهبة – إبداع» على مستوى الشرقية ثم على مستوى المملكة، حتى تمكنا من التوجه إلى «معرض إنتل العالمي»، ويذكر أنهما أمضيا ثلاث سنوات ليثبتا نجاح تجربتهما واستحقاقهما الفوز، مضيفا: شاركت مرتين وفزت في الثالثة، وحققت المركز السادس، من بين 26 بحثا على مستوى المملكة، ورشح بحثنا للمشاركة في «إنتل»، وفزنا بالمركز الثالث ضمن الجوائز الخاصة.
وقاد إصرار العوفي إلى إنجاح بحثه في الفوز بجائزة إنتل وتمثيل المملكة في أهم مسابقة عالمية، إلا أنه لم يشفع له الحصول على مقعد في الثانوية، ويوضح العوفي أنه تعرض لوعكة صحية ألزمته المستشفى شهرا ونصف الشهر، وكان ذلك أثناء دراسته في الثالث المتوسط، ما أدى به إلى عدم حضوره الاختبارات النهائية.
مضيفا: في بداية السنة الدراسية رجعت إلى المدرسة ووعدوني بأداء الاختبار بعد أسبوعين، لكنني توجهت إلى قطر، وهناك دخلت اختبارا شاملا أهلني لدخول الثانوية، ودرست الأول الثانوي في قطر، ولكن لتفضيلي إكمال الدراسة في المملكة عدت بشهادة الأول الثانوي، لكن المدارس الثانوية في الجبيل رفضت قبولي، بحجة أني لم أكمل المتوسطة بعد وعدم اعتمادهم الثانوية القطرية.
ويقول: لا أريد العودة إلى قطر، التي عرضت عليّ تمثيلها في مسابقة «إنتل» ببحثي، إلا أنني فضلت تمثيل المملكة، ما حدا بي إلى العودة والمشاركة في «إبداع» وتمثيل المملكة في المسابقة الدولية.
يذكر أن 11 طالبا وطالبة سعوديون حصدوا 8 جوائز كبرى في معرض «إنتل العالمي للعلوم والهندسة للعام 2013م»، من بينهم ستة طلاب وطالبات من المنطقة الشرقية وحدها، وحقق الطلاب الفوز من خلال مشاريعهم العلمية التي حظيت بأعلى تقدير من لجنة الحكام الدوليين المكونة من 1200 حكم من مختلف التخصصات العلمية. وتركزت مشاريع الطلاب السعوديين على العلوم السلوكية والاجتماعية، والهندسة والكيمياء الحيوية، والفيزياء والفلك، ومشاريع العلوم البيئية والطب والعلوم الصحية وعلوم النباتات.

543302-513x341

الطلاب السعوديون الفائزون في معرض إنتل

المصدر: صحيفة الشرق

شاهد أيضاً:
مواطن يتهم الخطوط السعودية بابتزازه لنقل سيارته الفارهة من أمريكا لجدة – صور وفيديو
قطان: المملكة تدرس تقرير بشأن الإحتياجات المالية لمصر
كاتب: الحجر الأسود نيزك سقط من السماء.. وزرادشت وبوذا من الأنبياء الصالحين