اعلان

أسترالية تعود إلى الحياة بعد 42 دقيقة على موتها السريري

Advertisement

أسترالية تعود إلى الحياة بعد 42 دقيقة على موتها السريري

1

فانيسا تاناسيو مع طفليها

عادت امرأة أسترالية تبلغ الحادية والأربعين من العمر، إلى الحياة بعد مرور 42 دقيقة على موتها السريري، أخضعت خلالها لتدليك قلبي، بحسب ما أكد الأطباء الذين عالجوها. وفي التفاصيل، أن فانيسا تاناسيو، نقلت إلى طوارئ مستشفى في ملبورن بعد إصابتها بأزمة قلبية بسبب انسداد في الشريان، وقد أعلنت وفاتها سريرياً بعد وصولها.
إلا أن الأطباء استخدموا مضغطة قلب خارجية “لوكاس 2” للاستمرار في تغذية الدماغ بالدم، في حين فتح طبيب القلب والي أحمر الشريان لإزالة الانسداد. وبعد سريان الدم مجدداً في الشريان عاد القلب ليخفق من جديد بوتيرة طبيعية. وأوضح طبيب القلب أنه استخدم صدمات متعددة وعدة أدوية لإنعاشها، مضيفاً “إنها معجزة فعلية. لم أكن أتوقع أن يتحسن وضعها”.
من جهته، أعلن المستشفى أنها المرة الأولى التي يستخدم فيها مضغطة القلب “لوكاس 2” بنجاح لفترة بهذا الطول على مريض في أستراليا، في حين أكدت المريضة أنها لم يسبق أن أصيبت بمشاكل في القلب.
وروت المرأة وهي أم لولدين “أتذكر أني كنت على الكنبة ووقعت على الأرض ونقلت إلى المستشفى، ومن ثم هناك انقطاع يومين لا أذكر عنهما شيئاً. لقد مت لمدة ساعة وبعد أقل من أسبوع على ذلك أنا في أحسن حال. إنه أمر لا يصدق”.

المصدر: فرانس برس

شاهد أيضاً:
طفلة أمريكية في الثامنة بحجم رضيع
إماراتي يقدم مكافأة بمليون جنيه لمن يرشد عن قيادات الإخوان في مصر
صور وفيديو: القبض على محمد بديع مرشد عام جماعة الإخوان