نام الموظفان فسرق زميلهما 10 ملايين ريال من سيارة نقل الأموال

نام الموظفان فسرق زميلهما 10 ملايين ريال من سيارة نقل الأموال

8888852

كشفت مصادر مطلعة، أن ثقة موظفي نقل الأموال بزملائهم تسببت في سرقة 10 ملايين ريال من المركبة المخصصة للنقل أثناء توقفها في مقر الشركة بحي المهرجان بتبوك أواخر شهر رمضان.
وبينت مصادر أن نظام نقل الأموال في الشركة الأمنية يقوم على استلام المبلغ من البنك من قبل اثنين من الموظفين على أن يتوجها به فورا إلى الموقع الآخر المراد نقله على أن تقع مسؤولية المبلغ كاملا على الموظفين. وأشارت المصادر إلى أن الموظفين استلما المبلغ من أحد البنوك على أن يتوجها به إلى فرع البنك في محافظة سكاكا، وعندما تعبا قررا النوم حتى الانتهاء من وجبة الإفطار بعد صلاة المغرب ومن ثم التوجه للموقع، وبعد فراغهما من وجبة الإفطار توجها إلى المركبة استعدادا للسفر إلا أنهما صعقا عندما اكتشفا أن المبلغ غير موجود، رغم عدم وجود أية علامات تكسير في المركبة، ما دعاهما للاتصال بالجهات الأمنية التي باشرت على الفور الموقع ورفعت البصمات، وتم التحفظ على الموظفين وحارس الشركة.
وأشارت المصادر إلى أن زميلهما الذي سرق المبلغ كان يملك نسخة من مفتاح المركبة التي كان بها المبلغ، حيث اختفى عن الوجود حتى عثرت عليه الجهات الأمنية واعترف بسرقته للمبلغ وأعاد جزءا منه، وعلى الفور تمت إحالته إلى الجهات المختصة لاستكمال التحقيق معه.
ومن جانبه أوضح  مصدر مسؤول في الشركة، أن رواتب موظفي الشركة ضعيفة جدا، مشيرا إلى أن راتب موظف نقل الأموال ثلاثة آلاف ريال فقط، وقال «نشترط على حارس الأمن أن يكون قد عمل في إحدى الجهات الأمنية بما لا يقل عن ثلاث سنوات ولديه خبرة وأن يكون متزوجا وله طفلان على الأقل». وطالب المسؤول في الشركة الجهات المختصة بالنظر في وضع الحراسات الأمنية خصوصا من لهم اتصال مباشر بالمبالغ المالية، وذلك برفع رواتبهم وتقديم البدلات التي تلبي حاجتهم المعيشية.

المصدر: صحيفة عكاظ

شاهد أيضاً:
صورة حيوان غريب في عسير تَشغَل مواقع التواصل
إستقالة مذيع المجد فهد السعير تتسبب في إنشاء هاشتاق نشط
الشؤون الإسلامية: إيقاف خطيب حرّض على الجهاد في خطبة العيد