فن ومشاهير

فيديو: تقليد أوباما في واي فاي

منذ 9 سنوات

فيديو: تقليد أوباما في واي فاي

فيديو: تقليد أوباما في واي فاي

21215

بدأت الحلقة 26 من “واي فاي 2” ببرنامج مسابقات تحت عنوان “الضحك على المشاهدين”، وكان أبطال المشهد هم الفنانين، طارق الحربي ومحسن الشمري، حيث يحاول المتصل أن يعرف المثل الشعبي من خلال مشهد تمثيلي يشاهده، لكن المتصل، عبد الإله السناني، فشل.
أما في “وانيت عزيز”، فكان الضيف، “أوباما”، وبدأ عزيز باتهامه بأنهم هم من حرضوا الوطن العربي على بداية الثورات، ثم أقر أوباما بأنهم في البيت الأبيض يشاهدوا ما يحصل ويضحكون على العرب وأفعالهم، ثم ظهر “طويل العمر” وهو يلعب الورق، يأبى إلا أن ينتصر ويبدل شريكه إذا أخطأ.
وكان للـ”فيديو كليب” اليوم حصة كبيرة، حيث قدمت أغنيتين، “شكواي”، وهي أغنية من يمنية قديمة، تلتها “الأماكن”، على الطريقة الفلسطينية، وقدمها الفنان، أسعد الزهراني، ثم بدأت فقرة “يوميات حمودة” التي قدمتها الفنانة، نرمين محسن، ولعب الفنان، حبيب الحبيب، دور الطفل. واختتمت الحلقة كالعادة مع “الشيبان”، ولكن فقرة اليوم تحدثت عن “العنصري” وانتهت بالغناء والرقص.

شاهد أيضاً:
فيديو: الناشطة بلوى المصيري في واي فاي
نضال الأحمدية : أحلام مختلّة وبدها تتسلّى.. وهي بالنسبة إليّ غير موجودة
إسرائيل تسمح لمحمد عساف بالإنتقال من غزة إلى الضفة لأسباب إنسانية



4 تعليقات

  1. يقول ابوسلمى:

    أوباما عمكم والعرب المنافقين كلهم تحت رجاه وطوع أمره خلوكم بس ف التقليد

  2. يقول اا:

    احسن حلقة في الونيت

  3. يقول لااله الا الله:

    اولا .. كل عام وانتم ب الف خير وتقبل الله منا ومنكم
    ثانينا .. مقطع تافه طلعو طلعه كويسه ان امريكا هي سبب الفتن ب العالم الاسلامي … بس يوم قال الطائفيه سنه وشيعه > متى طلعو الشيعه لا يمتون ب الاسلام بصله من يسبو الصحابة رضوان الله عليهم ويتعبدون القبور والائمة … بس بدو يخششوون علينا بلاطائفيه بلا خرا >مكرم وجيكم جميعا … ودليلي حديث الرسول اللهم صل وسلم عليه (تنقسم امتي ثلاث وسبعون شعبه كلها في النار الا واحدة) معروف ه الواحده الي هي السنه سنة رسول الله صل الله عليه وسلم
    الله اكبر
    سبحان الله
    الحمدالله والله اكبر

  4. يقول بلقيس:

    تافهييين

اشترك في نشرة مزمز الإخبارية

تفقد البريد الوارد او صندوق الرسائل الغير مرغوب فيها، لإيجاد رسالة تفعيل الاشتراك

لإستقبال نشرة الأخبار، فضلاً اضف بريدك أدناه