صور: 18 ألف مصلٍّ يشهدون ختمة القرآن بجامع الدخيل بالرياض

صور: 18 ألف مصلٍّ يشهدون ختمة القرآن بجامع الدخيل بالرياض

Capture

رصدت الكاميرات صلاة التهجد وختمة القرآن الكريم بالبكاء والخشوع بجامع الدخيل بحي غرناطة، شرق الرياض، خلف الشيخ القارئ ياسر الدوسري، وسط كثافة عالية لم يشهدها الجامع من قبل، تجاوزت الـ18 ألف مصلٍّ ومصلية، توزعوا في أروقة الجامع ومصلى العيد الملحق بالجامع والطرق المجاورة له، في ظل وجود 60 رجل أمن نظموا المرور بالطرقات والمواقف وأماكن الصلاة. ويعد القارئ الشيخ “الدوسري” الذي يعمل عضواً بهيئة التدريس بجامعة الملك سعود بالرياض، من أبرز القراء الشباب في المملكة بشكل عام وفي مدينة الرياض بشكل خاص، ويتمتع بصوت عذب وقراءة مميزة وإصدارات كثيرة لقيت رواجاً واسعاً بين الناس.

وقال الدوسري إنه يشكر جهود إمارة منطقة الرياض، ممثلةً بصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر بن عبد العزيز، لما تلقاه الجامع وغيره من الجوامع من متابعة ومؤازرة من سموه وتوجيهه للدوريات الميدانية والمرور بالمشاركة في تنظيم الحركة المرورية ومواقف المصلين. وشكر وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الشيخ صالح آل الشيخ؛ لما يلمسه من متابعة واقتراحات أثناء لقاء جَمعه به في شهر رمضان الجاري، والشكر موصول لمدير عام فرع الوزارة في منطقة الرياض الشيخ عبد الله الحامد؛ لمتابعته وإشرافه الملموس، كما أثنى على جهود الدوريات الأمنية والمرور في تنظيم المرور داخل الحي، وتسهيل حركة سيارات المصلين والسكان بكل يسر وسهولة. وشكر أيضاً جهود وزارة الصحة؛ لتعاونها بإيجاد سيارتيِ إسعاف لتأمين صحة المصلين وراحتهم، وثمّن تعاون المصلين وتجاوبهم مع العاملين في إتمام العمل وتسهيل أمورهم؛ ليقوموا خلف الإمام بكل راحة ويسر، كما شكر العاملين من المشرفين ورجال الأمن؛ لجهودهم المباركة في خدمة المصلين والمصليات، وأثنى على سكان الحي في تعاونهم وتكاتفهم في خدمة الجامع ومناشطه.

30577_58728 36556_27097 38160_19102 40742_98762 64507_77234 76678_43667 80505_51714 85384_76382 90496_73530

المصدر: سبق.

شاهد أيضاً:
رئاسة الحرمين: المطاف المؤقت آمن وما تم تداوله عن وجود شروخ بأعمدته مبالغ فيه
المملكة تتجه إلى إنشاء مجمع للغة العربية في الرياض
صور: الرائي الخضيري أثناء تسجيل شهادة رؤية هلال شوال