الأميرة بسمة تؤيد حملة الراتب ما يكفي وتدعو الوزراء إلى التخلي عن راتب شهر للشعب

الأميرة بسمة تؤيد حملة الراتب ما يكفي وتدعو الوزراء إلى التخلي عن راتب شهر للشعب

main_01375611425

دعت الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز الوزراء السعوديين الى التنازل عن راتب شهر للشعب، وذلك تأييدا للحملة الإلكترونية التي أطلقها شبان سعوديون تحت عنوان #الراتب_مايكفي_الحاجة والتي طالبوا فيها الملك عبد الله بن عبد العزيز بزيادة الأجور. وقالت الأميرة بسمة في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر أناشد المسؤولين والوزراء بهذه الأيام الفضيلة أن يتخلوا عن المفاهيم العقيمة وتنفيذ ما يأمر به ملك الإنسانية و يبدأوا بإعطاء الشعب حقوقه التي أمر به حكامنا، وانصحهم حتى يبيضوا وجوههم أن يتخلوا هذا الشهر عن رواتبهم للشعب السعودي وأنا أولهم. وأضافت الأميرة وهي من أم لبنانية تمضي معظم أوقاتها في لبنان وبريطانيا في تغريدتها على موقعها الرسمي أنا معكم بطلباتكم وأطلب من الله وأسال جميع المواطنين الصبر القليل وليس الكثير. وقالت يجب أن نهدئ الأمور حتى يتسنى لنا أن نحصل على المطلوب.

وتابعت أنا متأكدة أن تعاليمنا في المملكة كأفراد وجماعة ترفض خروج الملايين ضد حكامنا فقد رأينا ما جرى..فلا نريد أن نعيش ما رأيناه في الدول الأخرى. ودعت الأمير بسمة الشعب الى الصبر وقالت لذا أنادي الشعب السعودي أن يتفاعل بالصبر على الظلم والعدوان لأن الوقت الذي يشاء به ربي أن تتغير الأمور سيأتي عن قريب عندما يقول الله كن فيكون. وقالت أعود وأقول لوزير ماليتنا (ابراهيم العساف ) يا وزيرنا من يشاهد ضرب العصا ليس كمن يضرب بالعصا..الراتب لا يكفي فكفى تجاهلا لطلبات الشعب السعودي الغني بأخلاقه وأعراقه ومنهجه من الأزمنة. وحملت الأمير بسمة وزير المالية جزءا من مسؤولية الحملة التي يقوم بها الشعب وقالت لا تكن سبب تغيير هذا وتتحمل العقاب..انا معكم أيها الشعب لأني أنا جزء من الشعب وأنا معك يا مليكنا.

وكان نشطاء سعوديين أطلقوا الحملة مؤخراً على موقع تويتر وطالبوا فيها الملك عبد الله ، برفع الرواتب لجميع الموظفين السعوديين والمتقاعدين ومكافآت الطلاب والطالبات وضبط أسعار السلع وفتح فرص توظيف جديدة للعاطلين عن العمل، مستعرضين معاناة الكثيرين من ضعف الرواتب الذي يقابله ارتفاع في أسعار مجمل السلع. إلا ان أمين عام مجلس الوزراء السعودي عبد الرحمن السدحان – وفقاً لصحيفة الوطن السعودية – اعتبر مؤخرا أن حملة المطالبة بزيادة الرواتب هي واجهة لـ الفتنة… يقودها أشخاص يغيظهم أن تعيش المملكة بأمن واستقرار وسط ما تشهده بعض دول العالم من نزاعات.

وحذر من الانجراف خلف أشباح وسائل التواصل الاجتماعي المغرضة، قائلاً إن الهاشتاق هو حسد من مجهولين لا يعجبهم أن السعودية تنعم بالأمن والاطمئنان. يذكر أن رواتب السعوديين في القطاع الخاص تعد الأقل مقارنة بدول مجلس التعاون الخليجي، وذلك وفقاً لدراسة أجراها البنك الدولي بالتعاون مع الرياض. ويبلغ متوسط الراتب الشهري للموظف السعودي 6400 ريال، مقارنة بمتوسط راتب الموظفين الخليجيين البالغ 15200 ريال، وأجور الأوروبيين البالغة 23600 ريال، بينما يبلغ متوسط راتب السعوديات 3900 ريال، مقارنة بالخليجيات اللاتي يبلغ متوسط دخولهن من الرواتب 8700 ريال، والأوروبيات 15 ألف ريال.

المصدر: صحيفة الوسط البحرينية.

شاهد أيضاً:
الأميرة بسمة بنت سعود تنضم لهاشتاق #فلوس_الضمان_سُرقت وتغرد مهاجمة العساف (تقرير مصور)
صور: الآلاف يتحرون ليلة القدر بمسجد الأميرة لطيفة في الرياض
فتاوى: رؤية هلال شوال غداً وإعلان العيد الأربعاء يلزم قضاء يوم