فن ومشاهير

للمرة الرابعة.. طلاق الفنانة أبرار الكويتية.. شاهد كيف احتفلت مع بناتها ووالدتها

منذ شهرين

للمرة الرابعة.. طلاق الفنانة أبرار الكويتية.. شاهد كيف احتفلت مع بناتها ووالدتها

أعلنت الفنانة أبرار الكويتية عن طلاقها رسميًّا في مقطع فيديو بثته عبر حسابها في “سناب شات”.
ولم تكتف الفنانة بإعلان طلاقها، لكنها وثقت كذلك إقامتها حفلًا دعت إليه العديد من الصديقات، إضافة إلى بناتها ووالدتها، بمناسبة ذلك.
يعد هذا الطلاق هو الرابع للفنانة الكويتية، التي سبق لها الزواج ثلاث مرات والطلاق، قبل إعلانها كذلك عن انتهاء زواجها الرابع

ووثقت قناة “يوتيوب” تُعنى بأخبار الفنانة الكويتية، مقطع فيديو لتصريحها عن الطلاق، وتوثيقها الحفل.
وقالت الفنانة الكويتية في الفيديو، تلميحًا لطلاقها، إنها أخيرًا حصلت عليه بشكل رسمي، بعد صبر طويل، خاصة في تجربتها الأخيرة هذه.
وشددت على أنها “ترغب في الوقت الحالي بالاهتمام بحياتها الخاصة فقط”، منوهة إلى أن “هذه التجربة قد تكون الأخيرة بالنسبة إليها”.
وجاء في معرض كلامها “فيه شغلة اخيرًا صارت أنا رسميًّا، الحين الواحد يشوف حياته صح، ألف الحمدلله، صبرت وايد، صبرت وايد بحياتي، خصوصًا عقب آخر تجربة هذي، وإن شالله تكون الأخيرة، وعقبها بشوف نفسي وحياتي خلاص.. التاريخ هذا سوف يوثق من اليوم”.

ولاحقًا، أقامت أبرار الكويتية حفلًا بمناسبة طلاقها، وظهرت وهي ترقص على وقع الأغاني احتفالًا بهذه المناسبة.
كما عمدت إلى توثيق قالب الحلوى، المكتوب عليه “مبروك الحصول على الحرية” ومرفق بصورة تُظهر “امرأة وهي تركل رجلا”، في تعبير عن الانفصال.
ولم تكشف الفنانة الكويتية عن سبب الطلاق، لكنها ألمحت إلى ذلك عبر خاصية “ستوري” في حسابها في “إنستغرام”، حيث نشرت أكثر من عبارة ومقطع فيديو، تشدد فيها على أن “الخيانة أسوأ ما يحدث في الزواج”.
وفي تموز/يوليو الماضي، ظهرت أبرار الكويتية في مقطع فيديو، وهي منهارة، وقد كشفت عن معاناتها مع زوجها الأخير وفي زواجاتها السابقة.
وجاء حديثها بعد تعرضها للضرب على يد زوجها خلال بث مباشر لها وأمام متابعيها.
كما سبق أن دافعت أبرار عن كثرة زيجاتها، مؤكدة أنها “لو لم تكن مرغوبة لما طرق بابها أحد”، ولافتة إلى أنها “لا تخجل مطلقا من مصطلح مطلقة”.

المصدر: إرم نيوز

اشترك في نشرة مزمز الإخبارية

تفقد البريد الوارد او صندوق الرسائل الغير مرغوب فيها، لإيجاد رسالة تفعيل الاشتراك

لإستقبال نشرة الأخبار، فضلاً اضف بريدك أدناه