فن ومشاهير

بالصور: مريم حسين حليقة الرأس دعما لمريضات السرطان.. وتتعرض لهجوم

منذ شهرين

بالصور: مريم حسين حليقة الرأس دعما لمريضات السرطان.. وتتعرض لهجوم

انطلقت حملة ”أكتوبر الوردي“ حول العالم من أجل التوعية بمرض سرطان الثدي، وشاركت العديد من الفنانات بحملات الدعم، آخرهن الفنانة المغربية مريم حسين، التي أحدثت حالة من الجدل بعد ظهورها حليقة الرأس.
وتوجَّهت مريم حسين عبر حسابها في“إنستغرام“ لمشاركة متابعيها صورة لها تظهر فيها حليقة الرأس بالكامل، دعمًا لمحاربات سرطان الثدي، رغم أنها في الحقيقة لم تتجرأ على حلق شعرها، بل استخدم في الصورة الفنان البصري علي قديح برنامج التعديل الشهير ”فوتوشوب“.

 

وارتدت مريم فستانًا ورديا باهتًا من قماش الساتان، زيِّن بالكامل بالريش الوردي، وهو من توقيع مصممة الأزياء اللبنانية إيلا زحلان.
ووجهت مريم رسالة دعم لمحاربات السرطان، كتبت فيها: ”أنت جميلة كيفما كنت فلا تيأسي بل تذكري أن المؤمن مصاب، لذلك لا تتخلي عن شغفك بالحياة لأن صورتك تاج من الصبر وتحمل الألم والتحلي بالأمل“.
واعتمدت الفنانة المغربية شعارًا ملهمًا للصورة، كتبت فيه: ”حاربي كأسد، أنت بطلة“.
وانقسم رواد مواقع التواصل الاجتماعي بين منتقد ومشيد، فمنهم من رأى أن محاولة مريم دعم النساء المصابات ما هو إلَّا استخفاف بالمرض، لاسيما أنها لم تحلق شعرها حقيقة، في حين رأى آخرون أن مريم تريد تصدر الترند على حساب أوجاع الآخرين.
وعلَّقت إحدى المتابعات: ”وش ذا.. يعني اذا سويتي فوتشوب ماعندك شعر صرتي متضامنه كذا!!!!! ليتك تمسحين البوست“.
وأضافت أخرى ناصحة: ”حتى لو كانت نيتك طيبة ليس بهكذا صورة تتضامنين مع المصابين بهذا الداء الله يشافيهم المفهوم صراحة من هذه الصورة هي الاتجار بآلام الناس اللي حاول يقنعك بهيك فكرة غلطان حاولي تتقبلي نقدي لاني اعزك واقدرك وشكرا“.
من جهة أخرى، خرج آخرون للدفاع عن مريم، فعلَّقت إحداهن: ”يا اوادم ماتدرون وش تسوي بالخفاء مو لهدرجه تحبون الرياء اكيد تتبرع بمبالغ مو شرط توريكم اياها علني وهي ماتقصد البوست بفهمكم له بالاساءه“.

المصدر: فوشيا



اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في نشرة مزمز الإخبارية

تفقد البريد الوارد او صندوق الرسائل الغير مرغوب فيها، لإيجاد رسالة تفعيل الاشتراك

لإستقبال نشرة الأخبار، فضلاً اضف بريدك أدناه