مقالات

غرامة التحرش للمرة الأولى والحالات التي تتضاعف فيها العقوبة

منذ 3 أشهر

غرامة التحرش للمرة الأولى والحالات التي تتضاعف فيها العقوبة

تحارب مؤسسات الدولة السلوكيات المنافية للأخلاق الإسلامية والمبادئ الأخلاقية عموما، ومن هذا القبيل مكافحتها لسلوكيات التحرش بأنواعه، حيث في هذا المقال سنبين ما يتعلق بموضوع غرامة التحرش حسب النظام المعمول به في السعودية.

غرامة التحرش للمرة الأولى والحالات التي تتضاعف فيها العقوبة

تعريف التحرش حسب نظام العقوبات

أفرد نظام القوانين في المملكة نظاما خاصا بجريمة التحرس التي عرفها وفقا لما جاء في المادة الأولى أنه كل قول أو فعل أو دلالة تحمل في طياتها بشكل مباشر أو غير مباشر إشارة لها تلميحات ودلالات جنسية، صادرة من شخص إلى آخر، سواء أكانت بالمس المباشر أو الكلام اللفظي أو حتى بالإساءة التقنية عبر الوسائل الحديثة.

ما هي عقوبة التحرش؟

حذرت الجهات الأمنية والشرطية من محاولة ممارسة أي سلوك أو صورة من صور التحرش الجنسي بحق الآخرين ذكورا كانوا أم إناثا، وأكدت أن عقوبة تلك الجريمة البشعة تندرج ضمن السجن والتغريم المالي، مع إمكانية الجمع بين العقوبتين على النحو الآتي:

  • السجن مدة زمنية تبدأ من شهر وبحد أقصى سنتين.
  • الغرامة المالية بدءا من خمسة آلاف ريال وصولا إلى مئة ألف ريال.

ودعت وزارة الداخلية جميع أطياف المجتمع إلى عدم التعاطف مع مرتكبي تلك المخالفات الأخلاقية، ومسارعة التبليغ عنهم وعدم التستر عليهم، مؤكدة في الوقت نفسه أن عدم قيام المجني عليه بتقديم شكوى رسمية ضد الجاني، أو قيامه بالتنازل عن قضية مرفوعة مسبقا لا يعفي الجاني من إيقاع العقوبة ضده، كون الدولة لا تسامح في هكذا مواضيع حتى ولو سقط الحق الشخصي، إلا أن حق الدولة تحقيقا للمصلحة العامة يظل حاضرا وبقوة.

هل عقوبات التحرش الجنسي تتضاعف؟

نعم، لكن هذا التضعيف لا يكون بالصورة التي نعلمها، حيث إن معاقبة المتحرش بعقوبات أشد من العقوبات المذكورة أعلاه يأتي حسب القانون إذا أعاد الجاني ممارسة فعلته مرة ثانية أو أكثر، أو إذا كان المجني عليه واحدا من حالات عديدة ذكرها القانون.

وبناء على ذلك، فإن العقوبة تكون في حالة التشديد على النحو الآتي:

  • السجن فترة لا تزيد على خمس سنوات.
  • الغرامة المالية بحد أقصى ثلاثمئة ألف ريال.
  • إمكانية الجمع بين العقوبتين السابقتين وفق ما تراه الجهات المختصة مناسبا.

حالات توجب تشديد عقوبة المتحرشين

توجد العديد التي أجاز فيها القانون تشديد العقوبات بحق مرتكبي سلوكيات أو أفعال تحرشية بالتلميح أو التصريح، حيث تصل العقوبات إلى حوالي ربع مليون ريال مع إمكانية السجن حتى ستين شهرا، ومن تلك الحالات التي تصل فيها العقوبة إلى أبعاد مضاعفة ما يلي:

  • إذا كان المجني عليه طفلا قاصرا أي أقل من سبع عشرة سنة.
  • إن كان المجني عليه من الأشخاص المصنفين ضمن ذوي الاحتياجات الخاصة.
  • إذا كانت تربط المجني بالمجني عليه سلطة بشكل مباشر أو غير مباشر، كأن يكون من أقاربه من ذوي الدرجة الأولى.
  • إذا تم ارتكاب سلوك التحرش في مكان عمل، أو مؤسسة عامة كأماكن التعليم أو دور الرعاية وغير ذلك.
  • إذا كان الجاني والمجني عليه من الجنس نفسه، كأن يكون المعتدي شاب والمعتدى عليه كذلك، أو أنثى ضد أنثى.
  • إن تم ارتكاب واقعة التحرش بحق المتحرش به في أثناء نومه، أو إذا تعرض للتعمية أو التنويم.
  • في الحالات التي يكون فيها حوادث أو كوارث طبيعية أو غير طبيعية، فإن ارتكاب تلك المخالفات السلوكية يستوجب العقوبة المغلظة.

صور أخرى لعقوبة سلوك التحرش

بالإضافة إلى النقاط السابقة الذكر، فإنه يتم معاقبة الأشخاص الواردين ضمن الحالات الآتية في عقوبات مماثلة للعقوبة الأساسية وهي السجن فترة لا تزيد على العام أو الغرامة المالية التي لا تزيد على 100000 ريال، وذلك في الحالات الآتية:

  • المحرضون أو الأشخاص الذين يثبت أنهم قدموا مساعدة لشخص أو جماعة على ممارسة التحرش بأي صورة أو وسيلة ممكنة.
  • الأشخاص الذين حاولوا ممارسة التحرش فإنهم يتم إيقاع عقوبة بمقدار نصف الحد الأعلى من العقوبة الأساسية، بمعنى أن العقوبة الأساسية هي مئة ألف ريال في حدها الأعلى، هذا يعني أن العقوبة على من يحمل هذه الصفة هي 50000 ريال.
  • المدعون ادعاءً كاذبا أنهم تعرضوا لتحرش، أو من يقدمون بلاغا كيديا أو كاذبا فإنه يتم إيقاع عقوبة الجريمة الأساسية بحقهم.

الإبلاغ عن التحرشات الجنسية

دعت الأجهزة الأمنية المواطنين كافة إلى عدم التكاسل بخصوص الإبلاغ عن ممارسات وسلوكيات التحرش الجنسي بأشكاله المختلفة، مثل: اللفظي، والجسدي، والملاحقة المستمرة والدخول غير المصرح إلى مكان ما.

حيث أكدت الوزارة أنَّ الإبلاغ عن تلك الممارسات في مختلف الأماكن حتى لو كانت في الأسواق العامة، أو وسائل النقل أو الشارع، يقع بالدرجة الأولى على الأشخاص المتضررين من التحرش بشكل مباشر، أو من عبر الأشخاص المشاهدين للفعل بصورة مباشرة.

ويجري في العادة رفع بلاغات ضد التحرش من خلال تطبيق كلنا أمن، وذلك من خلال الخطوات الآتية:

  • بعد تحميلك التطبيق من متجر الأندرويد أو الآيفون، قم بتسجيل الدخول إلى حسابك.
  • اختيار جهة البلاغ وهي تكون إما دوريات أو مرور أو أمن الطرق، وهنا يمكنك اختيار أمن الطرق.
  • يمكنك أيضا الضغط على قسم الجرائم المعلوماتية ورفع بيانات البلاغ وذلك إن كان التحرش إلكترونيا.
  • تظهر لك خريطة جوجل عبر التطبيق لتحديد موقعك الحالي، أو الموقع الذي حصلت فيه الواقعة.
  • أدخل تفاصيل أخرى في صندوق الوصف إن كان ذلك متاحا.
  • بإمكانك أيضا من خلال التطبيق رفع صور مباشرة إن كان ذلك متوفرا.
  • انقر على زر إرسال، وسيتم متابعة الأمر والتواصل معك من قبل الجهات المعنية.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا حول موضوع غرامة التحرش حسب النظام المعمول به في البلاد.



اشترك في نشرة مزمز الإخبارية

تفقد البريد الوارد او صندوق الرسائل الغير مرغوب فيها، لإيجاد رسالة تفعيل الاشتراك

لإستقبال نشرة الأخبار، فضلاً اضف بريدك أدناه