عربية وعالمية

الكشف عن معلومة غير متوقعة بشأن الفيلا التي قتل فيها الظواهري

منذ 4 أشهر

الكشف عن معلومة غير متوقعة بشأن الفيلا التي قتل فيها الظواهري

كشفت صحيفة “الغارديان” البريطانية، معلومة غير متوقعة بشأن الفيلا التي قتل فيها أيمن الظواهري.
وأوضحت الصحيفة نقلًا عن متعاقد أميركي مدني كان يعمل في أفغانستان ويدعى دان سموك، أن الفيلا التي قتل فيها الظواهري تعود للوكالة الأميركية للتنمية الدولية كانت قد استأجرتها بالدولار لمدة 10 سنوات.

وأشار “سموك”، إلى أن شرفة الفيلا في كابل حيث قُتل زعيم القاعدة كان مكاناً يعرفه جيداً، واعتاد أن يقف فيه عندما كان يعمل في أفغانستان بمشروع مساعدات حكومية أميركية.
ولفتت الصحيفة إلى “تقارير وكالة الاستخبارات الأميركية” والتي تشير إلى معلومات مسربة بأن الظواهري كان يحب الوقوف في تلك الشرفة لأنها تطل على منظر كابل، وقد تم تنفيذ العملية حينما كان يقف هناك.
ونوهت الصحيفة إلى أن الفيلا كانت في حي يشتهر بالاستيلاء على أراضيه وممتلكاته من قبل أمراء الحرب والنخبة من التكنوقراط في الجمهورية الأفغانية، التي انهارت الصيف الماضي، عقب الانسحاب الأميركي واستيلاء طالبان على السلطة.
وأضافت: مع تصاعد الحرب تم استئجار العديد من الفيلات التي حشروها في قطع صغيرة من الأرض من قبل المنظمات غير الحكومية والمقاولين، ومنها تلك الفيلا التي كانت تابعة للوكالة الأميركية للتنمية.



اشترك في نشرة مزمز الإخبارية

تفقد البريد الوارد او صندوق الرسائل الغير مرغوب فيها، لإيجاد رسالة تفعيل الاشتراك

لإستقبال نشرة الأخبار، فضلاً اضف بريدك أدناه