18.9 C
الرياض
4 مارس، 2021
صحة وتغذية

دون جراحة.. بشرى لـ2.56 مليون شخص يعانون من قصر النظر

تستعد شركة كوبوتا اليابانية لطرح نظاراتها الجديدة المصممة لعلاج شد الجدار الخلفي للعين وتصحيح قصر النظر دون جراحة، في دول شرق آسيا. ويوجد في العالم حوالي 2.56 مليون شخص يعانون من قصر النظر، ويقدر أنه في عام 2030 سيكون هناك حوالي 3.4 مليون.

وتعد نظارات كوبوتا المطروحة نموذجًا أوليًّا يأمل في الوصول إلى النطاق التجاري في آسيا في النصف الثاني من عام 2021. ويعمل الجهاز القابل للارتداء أمام العينين مثل النظارات العادية، لمدة 60 إلى 90 دقيقة يوميًّا؛ لتصحيح الخطأ الانكساري. وتعرض النظارات صورة خارج نطاق التركيز من الوحدة على شبكية العين والتي تكون بمثابة تمرين. ولا توجد تفاصيل أخرى معروفة بما في ذلك الأسئلة الرئيسية مثل عدد الأيام أو الأشهر أو السنوات لاستخدام الجهاز للتحكم في قصر النظر أو المدة التي يستمر فيها تأثير التصحيح.

وقال ريو كوبوتا رئيس الشركة، في بيان، إنه أثناء بدء تجربة إكلينيكية في الولايات المتحدة، تستعد الشركة لتسويق النظارات أولا في آسيا، التي بها نسبة عالية من قصر النظر. ويعاني 96% من سكان كوريا الجنوبية و95% من اليابان و87% من سكان هونج كونج و85٪ من سكان تايوان و82% من سنغافورة من قصر النظر. ويتطور قصر النظر مع زيادة المحور الطويل للعين، حتى العشرينات عندما يتوقف، لكن يزداد خطر الإصابة بأمراض خطيرة في العين مثل اعتلال البقعة الصفراء وانفصال الشبكية والمياه الزرقاء. بدأت كوبوتا التجارب السريرية لنظاراتها في عام 2020 وهي تطور أيضًا جهازًا مشابهًا للعدسات اللاصقة للتحكم في قصر النظر.

اترك تعليقاً