مركبات وطيران

شاهد سيارة كهربائية فاخرة تهدد عرش تسلا.. تعرف على السبب

منذ 3 أسابيع


شاهد سيارة كهربائية فاخرة تهدد عرش تسلا.. تعرف على السبب

فاز إصدار سيارة “لوسيد إير” من شركة “لوسيد موتورز” بجائزة سيارة العام من “Motor Trend Car” مع أول سيارة لها على الإطلاق.
ووفق شبكة “سي إن إن” فإن الطراز الأعلى من خط الإنتاج “لوسيد إير”، والذي قامت شركة لوسيد بتجربته، تبلغ تكلفته نحو 170 ألف دولار، ورغم ذلك تم بيع خط الإنتاج بالكامل.

وجاءت السيارة لوسيد إير بمحرك قوي يستطيع أن ينتج 933 حصانا، بالإضافة إلى محرك أعلى تجهيزًا قادر على إنتاج 111 حصانا، مع قوة شحن للبطارية خلال فترة زمنية مدتها 20 دقيقة فقط لتكفي خوص السيارة مسافات تبلغ 500 ميل، وبهذه القدرات الفنية تستطيع السيارة أن تتسارع من وضع الثبات 0 حتى تصل إلى سرعة 60 ميل أي ما يقرب من 100 كيلومتر في الساعة خلال مدة زمنية تستغرق 9.9 ثانية، وبالمقارنة مع سيارة تعمل بالبنزين بهذه القوة، توجد “بوجاتي”، حيث يمكن سماع صوت محركها وهو يعمل بأقصى ما في وسعه للحصول على هذه القوة، لكن في هذه السيارة الكهربائية “لوسيد إير”.
وقامت لوسيد بعمل تنافسي يميزها عن أي منافس في سوق السيارات العالمي، بتحديد وقت استخدام الشاشات ومتى تستخدم المقابض، مقابل الكثير من السيارات الأخرى التي تعتمد بشكل مفرط على الشاشات لجعل المقصورة الأمامية أقل تكلفة.
وما يعيبها هو مقابض الأبواب، من الداخل تبدو آلية الذراع البلاستيكية رخيصة بشكل مذهل، ومن الخارج عليك أن تدير يدك لفتح مقابض الأبواب المنبثقة من الجانب السفلي، مقابل الإمساك بشكل مريح من الأعلى.. إنه انتقاد بسيط، لكن سيارة باهظة الثمن.
وفي العقد الذي كانت فيه قيد التطوير، حققت “لوسيد” بعض الاختراقات على صعيد البطارية والكفاءة، كانت تسلا هي الرائدة من حيث الكفاءة والطاقة، لكن لوسيد إير تفوقت على أقرب منافس “تسلا موديل إس”.
كما أن هناك شيء واحد لا تمتلكه تسلا بالتأكيد، وهو الجودة، لديهم الكثير من قضايا الموثوقية، وهذه نقطة ضعف ربما تستفيد منها “لوسيد”.





اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في نشرة مزمز الإخبارية

تفقد البريد الوارد او صندوق الرسائل الغير مرغوب فيها، لإيجاد رسالة تفعيل الاشتراك

لإستقبال نشرة الأخبار، فضلاً اضف بريدك أدناه