7.3 C
الرياض
22 يناير، 2021
عربية وعالمية

ميليشيا عراقية متمردة تابعة لإيران تهدد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بقطع أذنيه

توعدت ميليشيات حزب الله العراقي مساء السبت رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بقطع أذنيه ، داعية إياه لعدم “اختبار” صبرها. وفي تهديد مباشر ووصفه بالغادر، قالت الميليشيات في تغريدة إن “الوقت مناسب جدا لتقطيع أذني” الكاظمي، وتابعت “لن تحميك الاستخبارات الأميركية”.

وقال المتحدث باسم الكتائب أبو علي العسكري في تغريدة على تويتر، إن المنطقة تغلي على صفيح ساخن، وان احتمال نشوب حرب شاملة قائم، وهو مايستدعي ضبط النفس لتضييع الفرصة على (العدو) بأن لانكون الطرف البادئ لها”. كانت عناصر موالية لميليشيات عصائب الحق هددت أمس الجمعة في مقطع فيديو رئيس الوزراء العراقي، مؤكدين أنهم رهن إشارة زعيم ميليشيا العصائب، قيس الخزعلي.

اترك تعليقاً