21 C
الرياض
22 نوفمبر، 2020
عربية وعالمية

قطع يد زوجته وألقاها للكلاب ودفنها بجوار جثة صديقه.. سفاح الجيزة في مصر يكشف تفاصيل جرائمه المروعة

كشف المحامي المصري الملقب بـ”سفاح الجيزة” عن تفاصيل جرائمه التي ظلت غامضة طيلة خمسة أعوام ماضية، موضحًا كيف تخلص من جثث ضحاياه في مقبرة بحي بولاق الدكرور بمدينة الجيزة في مصر.
وقال “سفاح الجيزة” في التحقيقات بعد القبض عليه وفك غموض الجرائم ومنها قتل زوجته: “مسكت مراتي ضربتها وكسرت دماغها وبعدين حطيت جثتها في فريزر علشان الجثة ميطلعش ليها ريحة”.

وأضاف: “اللي حصل أني بعد ما قتلت صاحبي ودفنته بحوالي شهرين فوجئت بزوجتي سرقت مني 330 ألف جنيه، ومكنتش عايزة تقول مكان الفلوس فين، ومسكت دماغها وفضلت أخبطها في الحيطة لحد ما انفجرت”.
وتابع المتهم اعترافاته: “سبتها تنزف ساعتين لحد ما تأكدت أنها ماتت، وقطعت إيديها ورميتها للكلاب لأنها تسرق، ولفيت الجثة في ديب فريزر في شقة الزوجية بمنطقة الهرم، وشلت الديب فريزر ونقلت فيه الجثة للمقبرة بتاعت بولاق، ودفنتها جانب جثة صاحبي”.
وكان قطاع الأمن العام بالتنسيق مع مباحث الجيزة، قد نجح في كشف غموض الواقعة بعد مرور 5 سنوات على ارتكابها.
وذكرت مصادر مطلعة على التحقيقات، أنه حتى الآن تجري مناقشة المتهم لمعرفة وكشف تفاصيل جرائم قتل ودفن جثث أخرى ارتكبها، بخلاف جريمتي قتل صديقه وزوجته.

المصدر: روسيا اليوم

اترك تعليقاً