الرئيسيةاخبارمحلياتالمحكمة الإدارية: السجن عام وغرامة مالية لقيادي سابق و2 من الموظفين بميناء جدة
محليات

المحكمة الإدارية: السجن عام وغرامة مالية لقيادي سابق و2 من الموظفين بميناء جدة

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

المحكمة الإدارية: السجن عام وغرامة مالية لقيادي سابق و2 من الموظفين بميناء جدة

قضاء تعبيرية

صورة تعبيرية

عاقبت المحكمة الإدارية بجدة أمس قيادي سابق بميناء جدة الإسلامي واثنين من زملائه الموظفين (مكفوفي اليد) بالسجن لمدة سنة لكل واحد منهم بالإضافة إلى تغريم أحدهم 30000 ريال فيما تم تغريم الثاني 10000 ريال والثالث 1000 ريال. وجاءت الأحكام الإبتدائية على خلفية إدانة المتهم الأول (قيادي كان يشغل منصب مدير إحدى الإدارات بالميناء) بجريمة التبديد والتفريط في المال العام بالتزامن مع إجازته في تلك الفترة لتقارير عن حال إحدى المعدات (الحاويات) المستأجرة من إحدى الشركات الخليجية وتأكيده بأنها تعمل بالكفاءة التشغيلية على خلاف الحقيقة والتي إتضح من خلال التحقيقات أن تلك المعدات المذكورة معطلة، حيث تمت إدانته بذلك وتعزيره بالسجن سنة وتغريمه مبلغ 30000 ريالاً.
وأدانت المحكمة المتهم الثاني بجريمة تبديد المال العام وتعزيره بالسجن لمدة سنة وتغريمه 10000 ريال، أما المتهم الثالث (مهندس وافد) فقد تمت إدانته بجريمة التزوير وتعزيره بالسجن لمدة سنة وتغريمه مبلغ 1000 ريالاً. وأشار رئيس الدائرة الجزائية الثالثة أثناء نطقه للحكم إلى أن الدائرة قررت أيضًا الإبقاء على حكم الدائرة الجزائية الثامنة التي نظرت في ملف القضية خلال الفترة الماضية ووقف السير في الدعوى المقامة من هيئة الرقابة والتحقيق ضد (وافد آخر). وتضمنت جلسة المحاكمة في بدايتها تقديم قيادي الميناء مذكرة دفاعية أشار خلالها إلى أن المعدات قديمة وباغته رئيس الدائرة القضائية قائلاً “ولماذا ضمنتها وأشرت إليها في المحضر الذي وقعت عليه”.
ورد المتهم على ذلك بالإشارة إلى أنه إستطاع رفع كفاءة تلك المعدات فيما بعد وقد بين ذلك بخطاب رسمي رفعه لمرجعه في تلك الفترة مشيرًا إلى أن لديهم في الميناء أنظمة للتعامل مع أية معدة إنتهى عمرها الإفتراضي، حيث إنه يتبع الأنظمة التي يمليها عليه مرجعه الوظيفي في الميناء، وتم إتخاذ جميع الإجراءات لإعادة رفع كفاءة المعدات التي أصبحت تعمل لمدة ثلاث سنوات لاحقة.
وعقب رئيس الدائرة القضائية على ذلك بتأكيده أن المتهم الثالث إعترف في محاضر التحقيق بأنه تم فحص المعدات وإتضح له عدم صلاحيتها ولكن تمت الكتابة في التقارير بأنها صالحة، فيما تواصلت مداولات الجلسة بمواجهة المتهم الثاني والمتهم الثالث الذي حضر معه أحد المترجمين قبل أن تقرر الدائرة رفع الجلسة للمداولات السرية بينهم والتي تم بعدها إستدعاء المتهمين وقراءة الأحكام الصادرة ضدهم، وأبدى الجميع عدم القناعة تمهيدًا لتقديم لائحتهم الإعتراضية لمحكمة الإستئناف الإداري خلال الأسابيع المقبلة.

المصدر: صحيفة المدينة.

شاهد أيضاً:
4 كاميرات وثقت الاعتداء على طالب سعودي في محطة قطار بلندن
بالصور: أمانة الرياض تضبط 354 ورشة مخالفة في صناعية السعادة خلال جولات تفتيشية مفاجئة
الداخلية تعتزم الاستعانة بالإنتربول لملاحقة هاكرز استهدفوا جهات حكومية