الرئيسيةاخبارمحلياتجدة: حمى الضنك تواصل الإنتشار والحصيلة 252 إصابة في أسبوع
محليات

جدة: حمى الضنك تواصل الإنتشار والحصيلة 252 إصابة في أسبوع

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

جدة: حمى الضنك تواصل الإنتشار والحصيلة 252 إصابة في أسبوع

130612101233040

كشف المدير العام للشؤون الصحية في محافظة جدة الدكتور سامي باداود عن تسجيل 252 إصابة بحمى الضنك في جدة خلال الأسبوع المــاضي، مشيراً إلى أن إجتماعاً وزارياً ناقش الإثنين الماضي خطة إحترازية للتعامل مع الوضع الحالي لحمى الضنك. وقال باداود إن الاجتماع الوزاري ضم وزير الشؤون البلدية والقروية، وزير المالية، وزير المياه، ووزير الزراعة، إذ تناول في النقاش الخطة الاحترازية التي سيتم تنفيذها للتعامل مع حمى الضنك، واعتمد الاجتماع مخصصات مالية إضافية لمشاريع المكافحة، لزيادة أعداد الفرق الخاصة بالرش، المكافحة، وعملية التوعية. وأوضح باداود أن الاجتماع خرج بتوصية طالبت بمراجعة كاملة لأداء قطاعات الوزارات المجتمعة، وعرضه النتائج خلال الاجتماع الوزاري المقبل الذي سيعقد خلال هذا الأسبوع، لوضع قرارات حول الأداء.

وأشار إلى أن عدد المصابين بحمى الضنك خلال الأسبوع الماضي وصل إلى 252 مصاباً، تتولى وزارة الصحة مسؤولية علاجهم وتوعيتهم. وأضاف أن محافظة جدة تحفل بالكثير من التجمعات المائية في أكثر من موقع، كما أن مواقع الإنشاءات والمشاريع الجاري تنفيذها تعمد على تخزين المياه في حاويات مفتوحة، دون الالتزام باشتراطات التغطية، ما يحولها بؤراً مناسبة لتجمع البعوض. وحول أبرز المشكلات التي تواجه إدارته في عملية مكافحة عدوى حمى الضنك، أشار المدير العام للشؤون الصحية في محافظة جدة إلى وجود مواقع مهجورة يصعب الدخول إليها، إلا أنه من خلال صور المسح يتضح أنها تحوي برك سباحة ومياه نوافير قديمة، وعدها مواقع مناسبة لوجود كميات كبيرة من البعوض، وإستدرك “إلا أننا لا نستطيع التواجد فيها، وذلك لحاجتنا إلى الكثير من الخطوات، ومنها ما يتطلب توجيهات من الإمارة والمحافظة، وهذه تعد أبرز الإشكالات التي تواجه عمليات المكافحة”.

وبين مدير إدارة الطوارئ والمكافحة المنزلية في أمانة جدة الدكتور سلطان القحطاني أوضح في تصريح سابق إلى «الحياة» أن أبرز أسباب انتشار حمى الضنك في مدينة جدة تتمثل في أسباب بشرية، كثرة المواقع المكتظة بالمشاريع التنموية والمعمارية، فضلاً عن تجمع المياه الحلوة في مواقع الإنشاءات والمقاولات، مشيراً إلى أن العاملين في المنشآت أصيبوا بحمى الضنك نتيجة تجمع المياه وتخزينها بصورة سيئة، وتركها في مواقع مفتوحة، ما جعلها مناسبة لتجمع البعوض.

المصدر: صحيفة الحياة.

شاهد أيضاً:
فلكيون: التاسع من يوليو المقبل يوافق أول أيام شهر رمضان
الخارجية تطلق هاشتاق المواطن السفير تغريدات توعوية للمسافرين السعوديين
متعاونو الصحف للجاسر: لسنا مرتزقة وسنوقفك عند حدك قضائياً