كشفت وسائل الإعلام المصرية ، أن الجهات المختصة ، تواصل التحقيق في واقعة ابتزاز جنسي لعدد من زوجات الأثرياء وبناتهن من قبل شاب لقب بـ”عنتيل التجمع”.
وقالت وسائل الإعلام المصرية إن الشاب تم فضحه من قبل فتاة من ضحاياه في رسالة مطولة شرحت فيها تفاصيل كارثية عبر حملة “أنتي الأهم” بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وأشارت إلى أنها تعرفت عليه داخل صالة جيم في التجمع الخامس، وأنه استدرجها حتى أقامت معه علاقة جنسية ثم واصل ابتزازها ماديا، وأنها اكتشفت أنه على علاقة بفتيات آخريات، من بينهن زوجة رجل مشهور وابنتها ، بحسب صحيفة الوطن المصرية .
وبدأت القوات الأمنية المصرية فحص الرسالة والبحث عن الفتاة، وأيضا البحث عن الشاب الملقب بـ”عنتيل التجمع”.
وقالت مصادر مطلعة على التحقيقات، إن جهات التحقيق تواصل البحث عن “عنتيل التجمع”، وسيجري ضبطه خلال الساعات القليلة المقبلة.
وأضافت المصادر أن القوات فحصت أكثر من رسالة لفتيات تتهمن الشاب بإقامة علاقات معهن، وأيضًا من بين الضحايا فتيات وأمهاتهن.
وقالت مي عبد الهادي، المستشارة الإعلامية لـ “أنتي الأهم”، “سندعم الفتاة الضحية التى أرسلت معاناتها إلينا، وسوف نقدم إليها الدعم القانوني والنفسي أيضًا، وبدأنا في مناشدة الجهات المختصة، الممثلة في أجهزة الأمن والنائب العام والقومي للمرأة بعد نشر رسالة الفتاة الصادمة”.
وتلاحق أجهزة الأمن المتهم في الأماكن المتوقع الاختباء فيها تمهيدا لضبطه، بعدما نجحت المباحث في تحديد هويته، على الرغم من أن الفتاة الضحية لم تقدم بلاغا حتى الآن إلى الجهات الأمنية المختصة.