27 C
الرياض
20 أكتوبر، 2020
ازياء وجمال

ما نوع الزيت المناسب لشعرك؟ وكيف يعمل على تحسينه؟

تتغير من وقت لآخر صيحات الجمال التي تستعين بها النساء بخصوص سبل العناية بالشعر، وبالأخص أنواع الزيوت الطبيعية التي يتم الترويج لها باعتبارها الأفضل فيما يتعلق بالحفاظ على الشعر ومنحه مستوى اللمعان الذي يستحقه في الأخير.

وبغض النظر عن أي شيء، فإن ما يبدو واضحا بالفعل هو أن تلك الزيوت تشكل جزءا أساسيا من أي روتين يعنى بالحفاظ على الشعر بشكل صحي وطبيعي. ولك أن تعلمي أن زيت الشعر المناسب هو الذي يكون بمثابة مطر لحبس الماء ومنع الشعر الطبيعي من فقدان الرطوبة.

وفيما يأتي أبرز 10 أنواع لزيوت الشعر الطبيعية:

زيت اللوز

يعد من أبرز أنواع الزيوت المرطبة، والذي يوصف أيضا بكونه من الزيوت السريعة الامتصاص التي تناسب الخصل الناعمة، فضلا عن كونه مصدرا غنيا بفيتامين E الذي يعمل كمضاد للأكسدة للحفاظ على صحة الشعر وكذلك البشرة.

زيت الجوجوبا

يتميز بتنوعه وسهولة امتصاصه في الشعر والبشرة، وهو عبارة عن مادة شمعية بلورية سائلة يشبه إلى حد بعيد الزهم الذي تفرزه البشرة وفروة الرأس بشكل طبيعي؛ ما يجعله خيارا مثاليا لتجديد ما تزيله المنظفات والشامبوهات.

زيت جوز الهند

يحظى بشهرة واسعة باعتباره من الزيوت الرائعة بالنسبة للأظافر، الأسنان، الطهي وبالطبع للشعر. وهناك الكثير من الطرق التي يمكن الاستفادة عند اتباعها من زيت جوز الهند، ومن أبرزها الاستعانة به كقناع، حيث يمكنه اختراق خصل الشعر الجافة بصورة رائعة، ويمكن تغليف الشعر به من 20 ـ 30 دقيقة.

زيت الخروع الأسود الجامايكي

بات يحظى برواج كبير في مجال العناية بالشعر خلال الآونة الأخيرة لفعاليته في إنماء الأطراف التالفة وإعادة الشعر الخفيف للحياة.

زيت المارولا

يفيد بشكل كبير في معالجة الشعر الهش والجاف، لكون هذا الزيت غنيا بالعناصر المغذية من ناحية، ولكونه يقي تماما من الحرارة من ناحية أخرى.

زيت شجر الشاي

يمكن خلطه بالفحم والبيوتين لضمان أفضل أداء مع خصل الشعر، لتعزيز صحتها وحيويتها، وجعلها أكثر قوة في منطقة الجذور، وهو ما أثبتت الدراسات بالفعل، حيث تبين أن هذا الزيت يحد من القشرة والشعور بحكة الفروة.

زيت إكليل الجبل

يمكن وضعه على الشعر بعد تقسيمه لأجزاء وذلك لضمان الاستفادة من تأثيرات وخواص التبريد التي يتمتع بها إكليل الجبل أو وضعه على الأطراف.

زيت الزيتون

يعد مصدرا غنيا بفيتاميني A وE ومضادات الأكسدة، ويساعد في توفير الحماية اللازمة للكيراتين الموجود في الشعر ويبقي على الرطوبة لضمان منح خصل الشعر ما تحتاجه من قوة، نعومة ولمعان، وهو المطلوب.

زيت الأفوكادو

يضمن الحفاظ على صحة ورطوبة الشعر؛ لأنه يصنع بنسبة 100 % من أفوكادو عضوي، فضلا عن أنه مصدر غني بالأحماض الأمينية وفيتاميني B وE.

زيت المونوي

يجدد الشعر ويتصدى للأضرار التي تنجم عن التصفيف الحراري والمعالجة الزائدة؛ ما يضمن تعزيز صحة وحيوية الشعر والحفاظ على رطوبته.

اترك تعليقاً