كشف الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن أسباب إلغاء مباراة الهلال ضمن المجموعة الثانية في دوري أبطال آسيا لمنطقة الغرب أمام شباب الأهلي دبي الإماراتي؛ وبالتالي تم اعتباره منسحبًا من البطولة.
وقال الاتحاد في بيان، إن فريق الهلال أخفق في تقديم اللائحة المطلوبة التي تضم 13 لاعبًا من أجل خوض المباراة. وبيّن أنه تم اعتبار جميع المباريات التي خاضها الهلال، الذي قام بتقديم قائمة تضم 11 لاعبًا للمباراة، ملغاة، وغير محتسبة، وذلك بحسب المادة الـ6 من تعليمات دوري أبطال آسيا؛ وبالتالي فقد تأهل باختاكور الأوزبكي وشباب الأهلي دبي إلى دور الـ16.

وأشار البيان إلى أن تعليمات البطولة سمحت بتسجيل 35 لاعبًا في كل نادٍ، ولكن الهلال قام بتسجيل 30 لاعبًا. ومن بين هؤلاء سافر 27 لاعبًا مع الفريق.
وأضاف: من أجل دعم الجهازية الفنية للنادي المتأثر بحالات كوفيد-19 سمح الاتحاد الآسيوي بإضافة حارسَي مرمى من أجل استبدال الحراس الذين جاءت فحوصاتهم إيجابية.
وتابع الاتحاد الآسيوي في بيانه: عمل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم مع الاتحاد القطري لكرة القدم من أجل تسهيل وصول حارسَي المرمى البديلَين إلى جانب لاعبَين آخرَين، كانا مسجلَين في القائمة الأولية، ولم يسافرا مع الفريق، وكذلك مسؤولون آخرون، وبأسرع وقت إلى الدوحة.
واختتم البيان: على امتداد البطولة حافظ الاتحاد الآسيوي لكرة القدم على قنوات التواصل مع النادي، ومع الاتحاد السعودي لكرة القدم، وتعامل في الوقت المناسب مع كل استفساراتهما ومخاوفهما.