25 C
الرياض
22 سبتمبر، 2020
محليات

تفاصيل احتفال شاب سعودي بعيد ميلاده الأول وسط عائلته الحقيقية بعد 23 عامًا من الاختطاف

احتفل الشاب السعودي “يوسف العماري” بعيد ميلاده الأول بين عائلته الحقيقية، وذلك بعد 23 عامًا من الاختطاف عاشها مع سيدة خطفته. وكتب “العماري” تغريدة على حسابه الرسمي في موقع “تويتر”: “1996-9-9 صباح الأربعاء، الساعة 6:16 (FMI)”، في إشارة إلى تاريخ عيد ميلاده. وقدَّم آلاف المغردين على مواقع التواصل الاجتماعي التهيئة للشاب السعودي “العماري”، وانهالت عليه عبارات التعاطف، والمساندة، والدعم.

تفاصيل عملية الخطف

وكان العماري ولد في 9 سبتمبر عام 1996، في مستشفى الولادة في الدمام شرق المملكة، قبل اختطافه من قبل سيدة تدعى مريم، حيث قامت بتربيته بجانب طفلين آخرين خطفتهما بحوادث متفرقة. وبعد نحو عقدين ونصف العقد على تلك الحوادث، بدأت تتكشف خلال الأشهر الماضية تفاصيل عملية الخطف، ليعود المخطوفون الثلاثة إلى عائلاتهم الحقيقية شبانًا، وبينهم “العماري”. وقبل نحو أسبوع، صدر حكم أولى بإعدام الخاطفة، وسجن متعاونين معها، في خطوة تقرب من إغلاق القضية الإنسانية المؤثرة، التي تسبب الكشف عنها بعودة الأمل إلى عائلات أخرى فقدت أبناءها في حوادث خطف متفرقة.

اترك تعليقاً