اعترفت زوجة مصرية أمام المحكمة بإقامة علاقة جنسية مع جارها الشاب على مدار 7 شهور.
وقالت الزوجة، وفقا لوسائل إعلام مصرية، إن عشيقها كان يحضر إليها في غياب زوجها ويقيما سويا علاقة جنسية في شقة الزوجية.

وأوضحت أنه في يوم الواقعة حضر الشاب وخلعا ملابسهما ومارسا سويا العلاقة الجنسية إلا أن زوجها حضر فجأة وحاول الإمساك بهما فقام العشيق بالقفز من شباك الحمام.

وكشف محضر التحقيق أن بائع في نصبة شاي عاد من عمله فجأة، وعقب دخول الشقة شاهد زوجته بملابس خفيفة تمارس الجنس مع عشيقها الشاب “جارهما”، فحاول الإمساك بهما، إلا أن العشيق توجه إلى شباك الحمام وقفز من الطابق السابع، وسقط على “تندة” وتمكن الأهالي من ضبطه مصابًا، وبالانتقال تبين أن المصاب 37 سنة، عاطل، مقيم بالعقار المجاور للعقار محل البلاغ.
وقرر قاضي المعارضات تجديد حبس الزوجة المتهمة بالزنا بمنطقة إمبابة 15 يوما على ذمة التحقيقات.