17 C
الرياض
30 نوفمبر، 2020
عربية وعالمية

وزير الخارجية اليمني يبحث مع السفير الفرنسي خطورة خزان صافر على المنطقة

التقى وزير الخارجية اليمني محمد الحضرمي اليوم الأحد السفير الفرنسي لدى اليمن كريستيان تيستو. وفي التفاصيل، أفادت وكالة الأنباء اليمنية “سبأ” بأنه جرى خلال اللقاء مناقشة آخر التطورات على الساحة الداخلية لليمن، والجهود المبذولة لتحقيق السلام في اليمن، وخطورة وضع خزان النفط “صافر” قبالة سواحل الحديدة. وأكد وزير الخارجية اليمني حرص حكومة بلاده على الوصول لتسوية سياسية شاملة ومستدامة وفقًا للمرجعيات، وعلى دعم جهود المبعوث الأممي لتحقيق ذلك.

وشدَّد “الحضرمي” على أهمية الالتزام التام بآلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض، لافتًا إلى حرص الحكومة على تنفيذ بنود الاتفاق كافة الذي يهدف إلى الحفاظ على أمن واستقرار ووحدة اليمن، وتوحيد الجهود من أجل استعادة عمل مؤسسات الدولة في العاصمة المؤقتة عدن لمواجهة المشروع الحوثي الإيراني في اليمن. ودعا إلى استمرار ممارسة الضغوط على ميليشيا الحوثي من قِبل مجلس الأمن والمجتمع الدولي لوضع حل نهائي لهذه القضية الملحة. من جهته، عبّر السفير الفرنسي عن ارتياحه للتقدم المحرز في تنفيذ اتفاق الرياض، ودعمه للجهود المبذولة من قِبل المبعوث الخاص للأمم المتحدة في اليمن للوصول إلى تسوية سياسية.