الديلي ميل البريطانية : النصرانية أصبحت ماضياً والدين الإسلامي أصبح دين المستقبل

الديلي ميل البريطانية : النصرانية أصبحت ماضياً والدين الإسلامي أصبح دين المستقبل

2-Copy

قامت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية بنشر تقرير مصور بالمقارنة بين ثلاث صور التقطت في كنيستين، وخارج مسجد، كاشفة عن زيادة كبيرة جدا في أعداد المسلمين، وخلصت الصحيفة إلى أن المسيحية هي دين الماضي في بريطانيا، أما الإسلام فهو دين المستقبل.

وقالت الصحيفة: لا تلتفت إلى إحصائية عام 2011، التي وصف فيها 33.2 مليون بريطاني في “ويلز” أنفسهم بأنهم مسيحيون، لكن إذا أردت نظرة أعمق على الدين في المملكة المتحدة اليوم، عليك فقط بالنظر إلى هذه الصور؛ لأنها تتحدث أكثر من الإحصائيات وأرقام استطلاعات الرأي.

وأكدت أن الفرق في أعداد المتعبِّدين هائل، ففي كنيسة القديس جورج لا يزيد العدد على 12، رغم أن الكنيسة صمِّمت لتَسَع 1230 مقعداً، أما في كنيسة القديسة ماري فلا يزيد العدد على 20 رغم أنها تتسع لألف متعبِّد.

وفي المقابل يواجه المسجد مشكلة مختلفة تماماً، فهو صغير لا يسع أكثر من مائة مصلٍّ، ورغم ذلك يرتاده يوم الجمعة أكثر من خمسمائة مسلم، لذا يضطر المصلون إلى افتراش الشوارع المحيطة بالمسجد.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا