صورة: سياح يجلسون على مائدة وسط بحيرة متجمدة في إيسلندا

صورة: سياح يجلسون على مائدة وسط بحيرة متجمدة في إيسلندا

Tourists-are-rescued-after-floating-away-during-a-picnic-on-an-iceberg

أن تجازف بحياتك وأنت تعلم ذلك فهو إلى حد ما نوع من الإنتحار، ولكن أن تجازف بها عن جهل وتستمتع بلحظات قد تكون الأخيرة لك في الدنيا فهذا هو ما حدث مع مجموعة السياح الأمريكيين الذين كانوا يبحثون عن مكان لقضاء نزهة خلوية هائلة في أيسلندا فإختاروا بقعة جليدية فوق بحيرة متجمدة ونصبوا أمتعتهم وغذاءهم.
ما حدث هو أن قطعة الجليد انفصلت بهم وعامت لحوالي ساعة في البحيرة الباردة إلى حد التجمد قبل أن يتم العثور عليهم جالسين على المائدة كأن شيئاً لم يكن وكأنها فقرة في نزهتهم المرحة، ويقول المنقذون إن الجليد كان من الممكن أن يتصدع في لحظة أو ينقلب بهم وساعتها كانوا سيتوفون فوراً من فرط برودة الماء العميق للغاية، وأضافوا أن كل ما في الأمر أنهم لم يكونوا يعرفون خطورة الموضوع لذا احتفظوا برباطة جأشهم ولم يخافوا على الإطلاق.

المصدر: صحيفة المواطن.

شاهد أيضاً:
صور: صيني يصنع لنفسه بيتاً محمولاً
الجيش الأمريكي في أفغانستان يدخل موسوعة جينيس بأكبر طلبية بيتزا
نمساوي يكسر خوفه بالسير على الحبال ويستخدم زراعيه للتوازن