أكد أطباء جامعة ديوك الأمريكية أن تناول خافضات الحرارة مثل «باراسيتامول» أو «الإسبرين» عقب التطعيم ضد فايروس كورونا يؤثر سلبا على كمية الأجسام المضادة المتكونة.

وأوضح الباحثون أن التجربة أثبتت أن الإسبرين والأيبوبروفين يثبطان نشاط البروتين الذي يتحكم في التعبير عن جينات الاستجابة المناعية. وفقا لصحيفة «إيزفيستيا» الروسية.
وأشاروا إلى أن الأدوية المضادة للالتهابات غير السيترويدية تمنع تنشيط الخلايا التائية التي تحمي الجسم وتؤدي إلى موتها.