33.5 C
الرياض
8 مايو، 2021
صحة وتغذية

بالفيديو: الحربش يعلق على اللجوء للطب الشعبي.. ويكشف ما حدث لشاب مصاب بالسرطان بعدما شرب ماء مقروء عليه

حذَّر استشاري طب الباطنة الدكتور جاسر الحربش من خرافات “الطب الشعبي”، وتأثيره السلبي على العلاج المبكر في الأمراض التي ممكن أن تُشفى بالطب الحديث.
وأجاب الدكتور الحربش على تساؤلات عبدالله المديفر خلال برنامج “الليوان” على قناة “روتانا خليجية” بشأن الطب الشعبي، ليُعلّق مازحًا: “تُدخلني عش الدبابير”.

وقال: “إن الطب الشعبي يجب ألا يُستعمل إلا بجرعة محددة لمدة محددة وبعد فشل الطب العلمي”، وأضاف أنه مجرد انطباعات ليس لها أي دراسات علمية مؤكدة، والآن يُستعمل لعلاج أمراض لم تثبت العلة لهذه الأعراض، وقد تكون الأعراض ليست مرض بالأساس.
وتابع أن الاستشهادات في فائدة علاج شعبي هي دائمًا منقولة من مجلس إلى مجلس ومن فم إلى فم، من دون ذكر أشخاص ولا عادات، والخطورة منه أن يأتي شخص يمتدح الطب الغير مُثبت علميًا.
وروى الدكتور الحربش قصة شاب مصاب بسرطان الدم ترك العلاج فانتكست حالته بسبب الطب الشعبي شاب مصاب بسرطان الدم، وكشف أن الشاب المصاب عولج في إحدى المستشفيات وكاد أن يُشفى، ولأنه أشرف على الشفاء سمح له الطبيب أن يخرج من المشفى لأداء صلاة الجمعة، وقضاء يومه مع العائلة.
وأضاف أن الطبيب المعالج تفاجأ بعد مرور أسبوعين أن الشاب ينتكس وعاد السرطان أشرس مما كان، مما أصاب الطبيب بالذعر، وذهب للمريض وسأله إن كان يتناول الدواء أم لا، ليتفاجأ بأن الشاب ترك العلاج، بنصيحة أحد الأشخاص بأن ما به “عين” وعليه أن يشرب ماءً مقروء عليه حتى يشفى.
وأشار إلى أن تفويت الفرصة على العلاج المبكر في الأمراض التي ممكن أن تُشفى بالطب الحديث، واحدة من أخطاء الطب الغير مُثبت علميًا.
وتحدث عن خطورة الأكل الحار، وكشف أن الدراسات اليابانية أثبتت أن الأكل الحار إصابة الرجال بسرطان المريء بنسب عالية جدًا عن النساء.
وأوضح أن الحرارة إذا كانت عالية سواء في المشروبات أو الأكل، تُصيب المريء، فهو أنبوب حريري حساس جدًا للاختلافات الكبيرة في درجة الحرارة، وأشار إلى أن الدراسات الصينية أكدت أن الإنسان يشرب ماء حار على الريق يُعد خطأ من الناحية العلمية، وإنما عليه أن يشرب ماء فاتر على الريق لأنه مفيد جدًا.

اترك تعليقاً