30 C
الرياض
29 سبتمبر، 2020
الدوري السعودي

إطلاق أول دوري لكرة قدم السيدات في السعودية

بمبادرة من الاتحاد السعودي للرياضة للجميع، وبحضور الأمير خالد بن الوليد آل سعود رئيس الاتحاد، تم إطلاق دوري لكرة قدم السيدات على المستوى المجتمعي بالرياض، حضره عدد كبير من المهتمين بالمجال الرياضي، والفرق الرياضية، وشخصيات بارزة في عالم الرياضة من داخل السعودية وخارجها، إضافة إلى وسائل الإعلام.وسيقام الموسم  الأول من الدوري، الذي تم تمويله بالكامل من الاتحاد السعودي للرياضة للجميع، في كل من الرياض وجدة والدمام، وسيكون مخصصًا للسيدات من سن 17 عامًا وما فوق. وسيتضمن الدوري جولات أولية في كل مدينة بهدف تشكيل الفرق، قبل الانتقال إلى مرحلة التصفيات ما قبل النهائية، على أن يتم تحديد المباراة النهائية التي سيتم خلالها تسليم كأس البطولة.

كما سيتم تخصيص جائزة قدرها 500 ألف ريال سعودي. وبهذه المناسبة أشاد الأمير خالد بن الوليد آل سعود بإطلاق الدوري، وعلق: “بدعم لا محدود من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، ورئيس الهيئة العامة للرياضة الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل، يعتبر انطلاق دوري لكرة قدم السيدات على المستوى المجتمعي قفزة كبيرة ونوعية لمستقبل بلدنا، وشبابنا وصحتنا، ولطموحاتنا للاعتراف بطاقات كل رياضي في السعودية، والعمل على دعمه”. وأضاف: “خطوة إطلاق دوري لكرة قدم السيدات على المستوى المجتمعي، بمبادرة من اتحاد الرياضة للجميع، هي خطوة استراتيجية وتاريخية في إطار برنامج جودة الحياة، وتسهم في تحقيق رؤية السعودية 2030 من أجل مجتمع أكثر نشاطًا وصحة”.

وتابع: “إن دعم المرأة في مجال الرياضة، والاعتراف بإنجازاتها الرياضية، يعتبران خطوة مهمة للمستقبل، والاتحاد السعودي للرياضة للجميع متحمس وسعيد لرؤية هذا الأمر يتحقق”. من جهتها، علقت السيدة شيماء بنت صالح الحصيني، المديرة التنفيذية للاتحاد، قائلاً: “إن تمكين المرأة يكون عبر تبني برامج كهذه، مثل دوري لكرة قدم السيدات على المستوى المجتمعي الذي له انعكاس شديد الإيجابية على صحة المرأة ولياقتها البدنية”. وأكدت: “نحن في الاتحاد السعودي للرياضة للجميع ملتزمون بوضع المرأة في مقدمة مهمتنا، بهدف تنمية مجتمع صحي ونشط في السعودية. وسنواصل إشراك المعنيين في القطاعين العام والخاص لتحقيق هذا الهدف معًا”.

وأضافت: “أدى هذا النشاط إلى تحوُّل نوعي في رياضة المرأة في السعودية. وإن دوري كرة القدم للسيدات على المستوى المجتمعي سيسهم في تحقيق العديد من المكاسب الفنية والإدارية، إضافة إلى زيادة الخبرات الرياضية”. وأكدت أنه “أقام أعضاء الاتحاد عددًا من ورش العمل المكثفة برئاسة السيدة سارة الجعويني، مديرة إدارة التطوير الرياضي في الاتحاد، من أجل ضمان وجود بنية تحتية قوية لدوري كرة قدم السيدات على المستوى المجتمعي، وفق مقاييس جيدة وطويلة الأمد”. يُشار إلى أن الاتحاد السعودي للرياضة للجميع يؤكد توافُر وجاهزية ملاعب كرة القدم لبدء الدوري في مارس 2020، مع وجود فرق تنطيمية وفنية نسائية بالكامل من أجل إدارة اللجان المختلفة. وستقوم الفرق المخصصة والمسؤولة عن التجهيزات للدوري بمعالجة المتطلبات كافة، الإدارية والفنية والطبية، والأمور المتعلقة بالتحكيم. ومن بين الأشياء المهمة في برنامج الدوري أنه يتم تنظيم دورات تدريب وتحكيم من قِبل اتحاد الرياضة للجميع للمساعدة في كل ما تحتاج إليه المرأة في مجال الرياضة، كما يتم تدريب السيدات على اللعب، وعلى التحكيم.

وفي مرحلة لاحقة سيبادر كل من الاتحاد السعودي للرياضة للجميع، ودوري كرة القدم للسيدات على المستوى المجتمعي، بالإبلاغ عن التفاصيل كافة المتعلقة ببطولات الدوري الإضافية، ومباريات كرة القدم، والمهرجانات التي تستهدف الفتيات في سن الـ 16 عامًا وما دون. وتحت شعار (ما وراء كرة القدم) سيعمل الدوري على بناء قاعدة رياضية صلبة، تسهم في مشاركة فتيات دون الـ15 عامًا في المباريات القادمة. هذا، وسيكون لإطلاق دوري لكرة قدم للسيدات على المستوى المجتمعي تأثير إيجابي على السعودية، وأيضًا على المنطقة بشكل عام؛ إذ إنه سيسهم في دعم مشاركة النساء في الألعاب الرياضية، وتحديد أولويات اللياقة البدنية للمرأة. الجدير بالذكر أنه خلال حفل إطلاق الدوري تم الكشف عن الشعار الجديد للاتحاد السعودي للرياضة للجميع الذي يجسد الوحدة والوئام والروح الرياضية بين اللاعبين. وتدعو اللجنة المنظمة للدوري الفرق واللاعبات إلى التسجيل عبر الموقع الرسمي الآتي: wfl-sa.com .