شاهد: صورة استسلام عباس وهنية تحت تهديد السلاح في شوارع العاصمة الإسرائيلية تل أبيب تثير الجدل

أمر رئيس بلدية تل أبيب بإزالة لافتات على الطرق السريعة تدعو فيما يبدو إلى استسلام القادة الفلسطينيين تحت تهديد السلاح من أجل السلام.
ووفقاً لـ”سكاي نيوز”، قال رئيس بلدية تل أبيب رون هولداي في بيان إن اللافتات ستتم إزالتها وإن صورتها “تحرض على العنف وتشير إلى تصرفات داعش والنازيين الذين لا نريد أن نكون بينهم”.

وكُتب على اللافتات “يتحقق السلام فقط مع الأعداء المهزومين”. وتصور اللافتات الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية معصوبي العينين ويستسلمان في منطقة حرب بينما تحلق طائرات هليكوبتر.
وتفاقمت الأزمة بين إسرائيل والفلسطينيين منذ أن كشف الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن خطة السلام في الشرق الأوسط الشهر الماضي ورفضها الفلسطينيون باعتبارها منحازة.
ولم يتضح من يرعى اللافتات في تل أبيب العاصمة التجارية لإسرائيل أو ما إذا كانت الحملة تهدف إلى مساعدة الأحزاب اليمينية في الانتخابات العامة التي تجرى في الثاني من مارس.

اترك رد