المالية توافق على طلب الإسكان بإلغاء مشروعات بـ7 مليارات ريال في أرض المطار بالرياض

المالية توافق على طلب الإسكان بإلغاء مشروعات بـ7 مليارات ريال في أرض المطار بالرياض

603568_187591

صورة تعبيرية

كشفت مصادر صحافية مطلعة أن وزارة المالية وافقت على طلب وزارة الإسكان بإلغاء تنفيذ المشروعات السكنية التي تمت ترسيتها مؤخرًا في منطقة الرياض والتي تتمثل في إنشاء مشروعات الإسكان في أرض المطار بالرياض للمربعات 2 و 3 و 4 بتكلفة 2.5 مليار ريال، ومشروع أرض المطار للمربعات 5 و 6 و 7 بتكلفة 3.2 مليار ريال، ومشروع إسكان المطار للمربعات 8 و 9 بتكلفة 2.4 مليار ريال، وذلك في إطار التحول إلى تطوير المخططات وبلغت تكلفة المشاريع الملغاة حوالى 7 مليارات ريال في الربع الأول من العام المالي الجاري، وقال مصدر مسؤول في وزارة المالية: «إنه سيتم توجيه المبالغ الفائضة إلى تطوير المخططات في جميع مناطق المملكة». من جهة أخرى حددت وزارة الإسكان 7 خدمات لتطوير البنية التحتية للمخططات الجديدة حتى تكون جاهزة للبناء قبل تسليمها للمواطنين حيث ركزت الوزارة على معايير البنية التحتية وهي تصميم شبكة المياه وتصميم شبكة الصرف الصحي وتصميم محطات المعالجة إن تطلب الأمر وتصميم شبكة الكهرباء (الضغط المتوسط والمنخفض) وتصميم شبكة تصريف مياه الأمطار إن تطلب الأمر وتصميم شبكة الري، وتصميم مناسيب الطرق، وتصميم شبكة الإنارة، إضافة إلى توفير مساحات للخدمات الحكومية المختلفة والحدائق. وكان وزير الإسكان الدكتور شويش الضويحي أكد في وقت سابق أن الدولة حريصة على إعادة التوازن إلى سوق العقار بعد أن شهد تضخمًا غير مقبول، يذكر أن سوق العقار شهد ركودًا في شهر جمادى الثانية لم يشهده منذ سنوات طويلة، نتيجة رفض الناس الشراء بعد الأمر الملكي القاضي بمنح المواطنين أراضٍ مطورة وقروضًا للبناء، فيما تشهد مكاتب العقار إقبالاً كبيرًا من أصحاب الأراضي والمنازل للبيع بأسعار مخفضة تجاوزت 30% خلال الفترة الماضية، إلا أن الخبراء المتخصصين في العقار يؤكدون أن أسعار العقارات ستنخفض إلى أكثر من نصف أسعارها الحالية وقد تصل الانخفاضات إلى أكثر من 70% في حالة قيام وزارة الإسكان بتطوير المخططات بشكل متسارع. إلى ذلك انتشرت التوصيات بين الناس بعدم شراء العقار في الوقت الحالي نظرًا لان الأسعار في هبوط مستمر ومتواصل وستزيد عمليات هبوط الأسعار في حالة البدء في توزيع الأراضي المطورة في جميع المناطق، وسط تحذيرات من قيام بعض العقاريين بالترويج الخادع بأن أسعار العقار سترتفع بهدف تصريف ما لديهم من مخزون، خصوصًا أن الكثير من التجار تورطوا في شراء بلكات ومساحات كبيرة بأسعار كبيره ويحاولون في الوقت الحالي تصريفها للحد من خسائرهم المتوقعة مستقبلاً.

المصدر: صحيفة المدينة

شاهد أيضاً:
الجزء الخامس: هل تعلم بنكهة سعودية.. معلومات لم تعرفها من قبل
آل الشيخ : والله ثم والله لو علمت بخطأ واحد بالأسبوع لن أبقى في وظيفتي يوما واحداً
أمر ملكي: إحالة العايش إالى التقاعد وتعيين الرويلي قائداً للقوات الجوية